* : يوسف التميمي (الكاتـب : ramzy - آخر مشاركة : سماعي - - الوقت: 00h55 - التاريخ: 13/11/2018)           »          طلبات نوتة أ / عادل صموئيل الجزء الثانى (الكاتـب : عادل صموئيل - آخر مشاركة : Awawdy - - الوقت: 18h27 - التاريخ: 12/11/2018)           »          مساهمات اختيارية من الأعضاء لسماعي لعام 2019 (الكاتـب : خليـل زيـدان - - الوقت: 13h09 - التاريخ: 12/11/2018)           »          احمد رامى و رباعيات الخيام (الكاتـب : بو بشار - آخر مشاركة : abuhany - - الوقت: 10h46 - التاريخ: 12/11/2018)           »          وداد (الكاتـب : hamzeh_r - آخر مشاركة : عطية لزهر - - الوقت: 10h36 - التاريخ: 12/11/2018)           »          تيتا صالح (الكاتـب : د أنس البن - آخر مشاركة : د.حسن - - الوقت: 06h29 - التاريخ: 12/11/2018)           »          شهرزاد (الكاتـب : سماعي - آخر مشاركة : د.حسن - - الوقت: 06h25 - التاريخ: 12/11/2018)           »          فاطمه علي (الكاتـب : ADEEBZI - آخر مشاركة : د.حسن - - الوقت: 06h16 - التاريخ: 12/11/2018)           »          عبد اللطيف التلباني (الكاتـب : Talab - آخر مشاركة : د.حسن - - الوقت: 06h10 - التاريخ: 12/11/2018)           »          برلنتي حسن (الكاتـب : سماعي - آخر مشاركة : د.حسن - - الوقت: 06h02 - التاريخ: 12/11/2018)

انقر هنا للمساهمة

العودة   منتدى سماعي للطرب العربي الأصيل > مجلس العلوم > موسوعة سماعي > س

س حرف السين

رد
 
أدوات الموضوع طرق مشاهدة الموضوع
  #1  
قديم 21/03/2006, 14h23
الصورة الرمزية سماعي
سماعي
رقم العضوية:1
 
تاريخ التسجيل: octobre 2005
الجنسية: عربية
الإقامة: سماعي
المشاركات: 2,683
افتراضي سعاد حسني

سعاد حسني
اسمها بالكامل سعاد محمد حسني البابا ، والدها كان علما من أعلام كتابة الخط العربي ، وقد غرس الأب في أبنائه حب الفن ، وأختها هي الفنانة / نجاة الصغيرة 0
حينما تجاوزت الثالثة من عمرها ، بدأت تشارك بالغناء في برامج الأطفال بالإذاعة واشتهرت بمجموعة من الأغنيات التي كتبت خصيصا لها مثل أنا سعاد أخت القمر 0
تولي الفنان عبد الرحمن الخمسي رعايتها فنيا ، حيث قدمها إلي المخرج بركات الذي قدمهــــا في أول أفلامها " حسن ونعيمه " عام 1959 ، وجاءت الفرصة بعد ذلك أمام الفنان عبد الحليم حافظ في فيلم " البنات والصيف " ومن هنا بدأت النجومية الحقيقية لسعاد حسني ،حيث توالت عليها العروض السينمائية والتي كانت تضعها دائما في إطار البنت الحلوة الشقية المدللة مثل : - ( إشاعة حب - عائلة زيري –– للرجال فقط – غصن الزيتون ) 0
وكانت دائما تعبر عن جيلها من الشباب ، وكانت تقول"أنا أحب تمثيل مشكلة اليوم والغد لا الأمس".
لم تكن سعاد حسني مطربة محترفة ،ولكنها بدأت تؤدي الأغاني والاستعراضات كعنصر مكمل للأداء التمثيلي ، ومن هذه الأفلام فتاة الاستعراض- خلي بالك من زوزو والذي أستمر عاما كاملا في دور العرض 0
يعتبر صلاح جاهين الأب الروحي لسعاد حسني حيث كتب لها مجموعة من الأغاني بداية من "ياواد يا تقيل " إلي " صباح الخير يا مولاتي " 0
اعمالها: 1959 حسن ونعيمة- 1960 البنات والصيف، إشاعة حب، مال ونساء، غراميات امرأة، ثلاثة رجال وامرأة- 1961 مفيش تفاهم، السبع بنات، لماذا أعيش، السفيرة عزيزة، هـ 3، أعز الحبايب، الضوء الخافت- 1962 موعد في البرج، الأشقياء الثلاثة، غصن الزيتون، صراع مع الملائكة، من غير ميعاد- 1963 سر الهاربة، عائلة زيزي، شقاوة بنات، الساحرة الصغيرة، الجريمة الضاحكة، العريس يصل غدا- 1964 لعبة الحب والجواز، العذاب الثلاثة، المراهقان، أول حب، حكاية جواز، للرجال فقط- 1965 الثلاثة يحبونها، المغامرون الثلاثة- 1966 صغيرة على الحب، فارس بني حمدان، شقاوة رجالة، ليلة الزفاف، جناب السفير، مبكى العاشق، القاهرة 30-1967: شقة الطلبة، اللقاء الثلاثي، شباب مجنون جدا، الزوجة الثانية- 1968 حكاية 3 بنات، حواء والقرد، حلوة وشقية، بابا عايز كده، الست الناظرة، الزواج على الطريقة الحديثة، التلميذة والأستاذ-1969 نادية، شيء من العذاب، فتاة الاستعراض، بئر الحرمان- 1970 غروب وشروق، الحب الضائع- 1971 زوجتي والكلب، الاختيار- 1972 الناس والنيل، الخوف، خلي بالك من زوزو- 1973 غرباء، الحب الذي كان- 1974 أين عقلي، أميرة حبي أنا- 1975 على من نطلق الرصاص، الكرنك-1978 شفيقة ومتولي- 1979 المتوحشة- 1981 أهل القمة، المشبوه- 1982 موعد على العشاء، القادسية (العراق) 1983 حب في الزنزانة- 1986 عصفور الشرق، الجوع- 1988 الدرجة الثالثة، أفغانستان لماذا (المغرب)- 1991 الراعي والنساء
بلغ رصيدها السينمائي 82 فيلما وتولي إخراج هذه الأفلاملام 37 مخرجا من كبار المخرجين منهم نيازي مصطفي – حسن الأمام – بركات وغيرهم 0
قدمت للتليفزيون مسلسل " هو و هي " 0
قدمت للإذاعة ثلاثة مسلسلات هي : ( الحب الضائع – نادية – أيام معه ) 0 بلغ رصيدها السينمائي 82 فيلما وتولي إخراج هذه الأفلاملام 37 مخرجا من كبار المخرجين منهم نيازي مصطفي – حسن الأمام – بركات وغيرهم
الجوائز التي حصلت عليها :- في عيد الفن سلمها الرئيس أنور السادات شهادة تقدير
لعطائها الفني المتميز عام 1979 0
في عيد الثورة السادس عشر تسلمت جائزة أحسن ممثلة عن فيلم " الزوجة الثانية "0
انقطعت عن الفن منذ سنوات لظروف صحية ، حيث احتجبت تماما منذ عام 1991 بعد آخر فيلم شاركت في بطولته مع يسرا وأحمد زكي وهو " الراعي والنساء " ، ولما أشتد عليها المرض اضطرت للسفر إلي الخارج للعلاج علي نفقة الدولة، وتوفيت في لندن أثناء علاجها 0
توفيت في 21/6/2001
__________________

رد مع اقتباس
  #2  
قديم 04/08/2006, 16h19
mazagangy
Guest
رقم العضوية:
 
المشاركات: n/a
افتراضي Re: سعاد حسني

اختيرت كافضل ممثلة في تاريخ السينما المصرية لدى اختيار النقاد 10 من افلامها ضمن 100 افضل فيلم في تاريخ السينما المصرية مع نهاية القرن العشرين .
وكان أول زواجها من العندليب الأسمر عبد الحليم حافظ ـ اكثر الزيجات جدلا في الشارع العربي ـ، حيث ذكرت لطبيبها الخاص بلندن، وصديقها الحميم د. عصام عبد الصمد قائلة " نعم تزوجت عبد الحليم حافظ عرفيا، وإشاعة زواجي منه كانت حقيقة، وقد حافظت على رغبة عبد الحليم في عدم الإفصاح عن زواجنا".
وقالت سعاد حسني" نعم طلب مني عبد الحليم حافظ السرية التامة". وأصر على عدم البوح بخبر زواجنا خوفا على معجباته، وكنت مغتاظة قوي من الموضوع ده، وبعدين علشان أبرد ناري قلت له" ده أحسن لي أنا كمان علشان خوفا على معجبيني". وما فيش حد أحسن من حد.
أكد الاعلامي الكبير مفيد فوزي ان الفنان الراحل عبدالحليم حافظ قد تزوج سرا من سندريلا الشاشة العربية الراحلة سعاد حسني وقال ان الزواج استمر لمدة 5 سنوات وان السندريلا طلبت من العندليب الاعلان عن زواجهما فرفض بحجة ان لكل منهما جمهوره العريض وانه خاف ان تتأثر شعبيته بسبب الزواج خاصة من فنانة جميلة ومحبوبة مثل سعاد حسني وهو ما دفعها للهروب الي منزل مفيد فوزي والبقاء به لمدة 18 يوما وهي في حالة اكتئاب شديد وترفض تناول الطعام الذي كانت تعده لها والدته وقال ان عبدالحليم غضب منه لانه لم يخبره بمكان سعاد لمدة عام كامل.
واضاف مفيد فوزي انه يحتفظ بمستندات وشريط كاسيت هام لهذه الواقعة ولكنه لايريد استغلال مثل هذه القضايا الشخصية لاصدقائه والترويج لها اعلاميا.جاء ذلك في ندوة روتاري صن رايز بالاسكندرية ( راجع جريدة الأخبار بتاريخ 12/5/2006 م السنة 54 العدد 16866)

وأضافت سعاد بعد موت عبد الحليم أخفيت الموضوع واعتبرته إشاعة علشان أهل عبد الحليم ما يفكروش إني طمعانة أو عايزة حاجة منهم.
وتزوجت زواجاً رسمياً خلال حياتها خمسة هم المصور صلاح كريم والمخرج علي بدرخان والفنان فطين زكي عبد الوهاب وكاتب السيناريو ماهر عواد
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 29/04/2009, 01h45
مى باهر مى باهر غير متصل  
ضيف سماعي
رقم العضوية:419991
 
تاريخ التسجيل: avril 2009
الجنسية: مصرية
الإقامة: مصر
المشاركات: 5
افتراضي سعاد حسنى

ولدت سندريلا الشاشة العربية سعاد حسنى فى 26 يناير 1943 فى حى " الفوالة " بالقرب من قصر عابدين- ميدانى العتبة الخضراء – والأوبرا في 43 ش الجمهورية.

فى زمن الثلاثينيات والأربعينيات كان خروج المرأة لتتعلم غير مستحب ومرفوض فى كثير من العائلات المحافظة فى مصر ، فكان والدها محمد حسنى البابا من هؤلاء الناس فكان رجل شديد محافظ يرفض خروج بناته من المنزل ويرفض تعليمهن خوفاً عليهم من الناس والاختلاط والمجتمع الخارجى لذلك حرمهن من التعليم ولكن سعاد كانت أكثرهن سعيآ فى تعليم نفسها.

لذلك قام زوج الوالدة الأستاذ/ عبد المنعم حافظ والذي كان مفتشآ بالتربية و التعليم بتعليمها وكان يأتى لها بالمواد المقررة على طلبة الابتدائية – وكانت أختها سميرة تعلمها قواعد الرسم وزوجها الأستاذ / أحمد خيرت يعلمها قواعد الموسيقى والغناء.

السندريلا كأسطورة!
عانت "سعاد محمد حسني بابا" منذ الصغر؛ حيث نشأت في أسرة فقيرة، فلم تنل حظًّا من التعليم، كما سبب لها حادث سقوطها على السلم إصابة بالعمود الفقري، والذي عانت من آثاره طيلة حياتها! لم يكن النبوغ الفني غريبًا على أسرتها؛ فوالدها، وهو من أصل سوري يدعى "محمد حسني بابا" كان خطاطًا شهيرًا، ولقب بـ "حسني الخطاط" نتيجة لشهرته في ذلك الوقت. بلغ عدد أشقائها ستة عشر أخًّا وأختا، تنوعت مواهبهم الفنية بين الغناء والتلحين والرسم والنحت، ومن بين هؤلاء الأخوة الفنانة الشهيرة "نجاة الصغيرة" والملحن "عز الدين"، فتأثرت "سعاد" بهذا الجو المشبع بالفن؛ حيث تولدت بداخلها العديد من المواهب. قامت بأول أعمالها، وهي في الثالثة من عمرها في الإذاعة المصرية من خلال البرنامج الشهير "بابا شارو". والذي غنت خلاله أغنية "أنا سعاد أخت القمر"، وانطلقت لتدخل عالم الفن وتسابق النجمات وتتربع على عرش النجومية بسرعة فائقة. أطلق عليها أهل الوسط الفني لقب "السندريلا"؛ حيث تشابهت ظروف حياتها ونشأتها بأسرة فقيرة ثم نجاحها الباهر بالقصة الأسطورية الشهيرة!

مشوارها الفني
قدمت سعاد حسني العديد من الأعمال الفنية المتميزة؛ حيث قدمت شخصية الفتاة المصرية بكافة جوانبها السلبية والإيجابية، فكانت الفتاة الشقية المرحة وأيضًا الفتاة الطموحة، والتي تبحث عن الشهرة والأضواء كما جسدت دور المرأة الضعيفة المغلوبة على أمرها كما نجحت في تجسيد دور الطفلة.

وأتيحت لها الفرصة الأولى للدخول إلى عالم الفن، وذلك من خلال عملها الفني الرائع الذي قامت به مع الفنان الراحل "محرم فؤاد" في فيلم "حسن ونعيمة"؛ حيث كانت دفعة قوية لها لدخول السينما المصرية، فقدمت العديد من الأعمال التي لا تنسى، والتي خلدت اسمها ومن أشهرها: "الزوجة الثانية" أمام الممثل القدير "صلاح منصور" و"إشاعة حب" مع الفنان "عمر الشريف" و"السبع بنات" أمام "أحمد رمزي" و"غصن الزيتون" مع "أحمد مظهر" و"عمر الحريري" و"عائلة زيزي" مع الفنان القدير "فؤاد المهندس" و"للرجال فقط" أمام الفنان "إيهاب نافع" و"الثلاثة يحبونها" مع "حسن يوسف" و"صغيرة على الحب" مع "رشدي أباظة" و"الزواج على الطريقة الحديثة" مع "حسن يوسف" و"خلي بالك من زوزو" مع الفنان القدير "حسين فهمي"!

كما قامت بالعديد من الأعمال، والتي تطرح قضايا اجتماعية وسياسية مثل فيلم "غروب وشروق" و"الحب الضائع" مع الفنان رشدي أباظة و"الاختيار" و"الكرنك" كما ارتبط اسم الفنانة بمعظم عمالقة زمن الفن الجميل مثل "إحسان عبد القدوس" و"يوسف السباعي" و"يوسف إدريس" والموسيقار "محمد عبد الوهاب" و"كامل الشناوي" و"مصطفى أمين" و"أحمد بهاء الدين".

ومن الأعمال التليفزيونية التي اشتركت بها في مسلسل "هو وهي" مع الفنان الراحل "أحمد زكي"، الذي جسدت من خلاله العديد من الشخصيات. كما قدمت عملًا إذاعيًّا في رمضان من خلال مسلسل "أيام معك" مع الفنان "أحمد مظهر". حصلت "سعاد حسني" على عدة جوائز عن عدد من الأفلام مثل: "الحب الذي كان" و "غروب وشروق" و"أين عقلي" و"شفيقة ومتولي" و"موعد على العشاء"، كما لقبت بلقب أفضل فنانة مصرية في مائة عام من السينما، وكان آخر أعمالها التي قدمتها للسينما فيلمي "الدرجة الثالثة" و"الراعي والنساء"، والذي لم يلاقيا قدرًا كافيًا من النجاح؛ مما أدى إلى معاناة "سندريلا" من الاكتئاب.

سقوط النجم الساطع!
لم تبقَ الفنانة على الساحة طويلاً؛ حيث رحلت عن عالم الفن في هدوء لتدخل عالمًا آخر مليء بالألم؛ حيث أصيبت بمرض في العمود الفقري إثر أصابتها في الصغر، وأخطرها الأطباء باحتمالية إصابتها بالشلل التام! وكالمعتاد تضارب تشخيص الأطباء حول حقيقة حالتها، فبينما قال البعض بأنها تعاني من شرخ في العمود الفقري، أكد الأطباء الفرنسيون بأن الحالة عبارة عن تآكل في فقرتين: هما الفقرة القطنية الأولى وآخر فقرات الظهر! وأجريت لها عملية جراحية بفرنسا؛ حيث تم وضع شريحة معدنية ومسامير من البلاتين، ولكنها لم تلقَ النجاح المتوقع، مما اضطرها للسفر إلى لندن لاستكمال علاجها! وهناك اكتشفت إصابتها بالتهاب عصبي أدى إلى تغيير ملامح وجهها وصعوبة في تحريك أحد ذارعيها. وكانت سعاد تعاني في هذه الفترة من حالة اكتئاب شديد نتيجة لعدم نجاح آخر فيلمين لها، ومن قبل فقدانها لـ"صلاح جاهين" والذي كان يمثل لها الأب الروحي؛ مما أدى إلى تدهور حالتها الجسدية والنفسية، وتطلب هذا الأمر تناولها لكميات كبيرة من الأدوية والعقاقير الطبية. وزادت حالتها تعقيدًا بعدما أصيبت بشلل في عضلات الوجه. كما بدأ وزن الفنانة الرشيقة في تزايد ملحوظ؛ مما أدى إلى التواء الشريحة المعدنية المزروعة بعمودها الفقري نتيجة هذا الوزن الزائد! فضلاً عن إصابتها بهشاشة العظام! ولم يقف زحف المرض عند هذا الحد، بل أصيبت نتيجة كم الأدوية والعقاقير التي كانت تتناولها إلى ظهور مشكلة بأسنانها، وقام طبيب الأسنان "هشام العيسوي" بخلع جميع أسنانها وإعادة زرعها مرة أخرى! ورغم ذلك فلم تيأس "السندريلا" حيث خضعت للعلاج بأحد المراكز البريطانية. كما بذلت مجهودًا كبيرًا لإنقاص وزنها، ونجحت في ذلك من خلال برنامج مكثف في مصحة بريطانية تدعى "شامينيز".

الضرب في الصميم!
أحاطت الفنانة المتألقة سهام الحاقدين والمتربصين بها لكي يقضوا على تاريخها الفني حينما ألقوا بالشائعات كأسهم قاتلة تغرس في قلبها؛ حيث أشاعوا أنها تتسول في شوارع لندن محاولة استجداء عطف المواطنين العرب هناك! بينما يؤكد البعض رفضها للمساعدات التي قدمت لها من أثرياء عرب، كما ذكر الإعلامي المصري "مفيد فوزي" عندما زارها بأنه كان يحمل لها شيكًا بمبلغ كبير، إلا أنها عندما سألت عن مصدر هذا الشيك، وقال: "إنه من فاعل خير!" رفضت أخذه وطلبت منه إعادته إلى صاحبه مع تقديم الشكر نيابة عنها!

في نفس الوقت شن البعض حملة شرسة لوقف المنحة المقدمة من الدولة لعلاجها؛ مبررين ذلك بأنها ليست مريضة وأن ما تقوم به ليس سوى عمليات تجميل وتخسيس وأن ذلك من الرفاهية بما يرهق ميزانية الدولة! وأتى عملهم بنجاح باهر حينما قررت الحكومة المصرية إلغاء قرار العلاج، بحجة أنها يمكن علاجها داخل مصر، وذلك حينما تولى الدكتور "عاطف عبيد" رئاسة الوزراء! كما اتهمها البعض الآخر بإدمان المخدرات والكحوليات وجميع أنواع الموبقات، وطالبوا الجميع بالوقوف ضد "سندريلا" الشاشة العربية، مما أساء للفنانة التي شعرت بالأسى والحزن الرهيب لتخلي الجميع عنها في الوقت الذي كانت تحتاج فيه لكل من يقف بجانبها، ولو بكلمة!

سندريلا والعندليب!

ما أن يرد اسم "سعاد حسني" حتى يتبادر إلى الذهن قضية زواجها المثير من العندليب الأسمر "عبد الحليم حافظ"، والذي ظل أمرًا غير محسوم لسنوات طويلة، بين اعتراف وإنكار، وغموض تام! إلا أن الإعلامي مفيد فوزي كشف منذ أيام قليلة على شاشة التليفزيون المصري عن زواجها بـ "عبد الحليم حافظ" فعلاً! متحدثًا عن أسرار كثيرة حول حياتهما معًا، مثل عدم قدرة "العندليب" على ممارسة الحقوق الزوجية معها بسبب تدهور حالته الصحية، ووفقًا لنصائح أطبائه، وكذلك غيرته الشديدة عليها، التي دفعت به إلى مراقبتها! وكشف "فوزي" استياء "سعاد حسني" من موقف العندليب عندما طالبها بالتوقف عن الغناء والاكتفاء بالتمثيل!

مع حسم زواجها من "عبد الحليم"، لم تكن هذه هي الزيجة الوحيدة التي ارتبطت بها "سندريلا" الشاشة العربية، ففي كتاب يحمل عنوان "سعاد حسني بعيدًا عن الوطن.. ذكريات وحكايات!"، ومؤلفه "د. عصام عبد الصمد"، الذي ارتبط بعلاقة صداقة وطيدة معها، يكشف عن حديث دار بينهما حول زواجها، فأخبرته بأنها تزوجت خمس مرات بكل من "المصور صلاح كريم"، و"عبد الحليم حافظ"، و"علي بدرخان"، و"زكي عبد الوهاب"، وأخيرًا زوجها الحالي "ماهر عواد"! وحينها سألها متعجبًا عن سبب إخفاء زواجها من "عبد الحليم حافظ"، فبررت هذا الموقف، بأنها حينما تزوجت من "عبد الحليم" عرفيًّا طلب منها إخفاء هذه الزيجة خوفًا على معجباته! ولأن هذا الطلب أثار غضبها وضيقها فردت هي الأخرى بأنها تفضل ذلك خشية على معجبيها! وعند استفساره عن عدم إعلانها لهذه الزيجة بعد وفاته، ردت بأنها خشيت أن يظن أهله أنها تقول ذلك طمعًا في ميراثه! كما أكد "عز الدين حسني" شقيق الفنانة بأنها كانت متزوجة فعلاً من الفنان الراحل "عبد الحليم حافظ"، وذلك أثناء رحلة بالمغرب وأنها لم تبلغ أهلها بهذا الزواج!

وأسدل الستار!

بعدما قطعت "سندريلا" الشاشة العربية شوطًا من العلاج، وبعد تحسن حالتها الجسدية والنفسية قررت العودة إلى القاهرة في الأسبوع الأخير من شهر يونيو 2001 لتعود إلى حياتها الطبيعية وتمارس عملها من جديد، ولم تكن تعلم أنها على موعد مع القدر الذي أراد أيضًا رجوعها إلى الوطن في ذلك التوقيت، ولكنها كانت عودة جثمان بلا روح! لتنتهي مسرحية حياتها، في ظروف درامية غامضة؛ حيث توفيت "سعاد حسني" يوم الخميس 21 من يونيو 2001 بلندن، إثر سقوطها من الطابق السادس بمبنى "سيتوارت تاور" من شرفة شقة صديقتها "نادية يسري" التي انتقلت إليها قبل رحيلها بأيام لترتطم بالأرض جثة هامدة، تاركة هذا العالم المليء بالحقد والكراهية، والذي عانت منه طيلة حياتها مع المرض!

وهنا أخذ الجميع في التساؤل: هل من المعقول أن تيأس "سندريلا" من حياتها بعدما قطعت مشوارًا من العلاج، فأرادت بحياتها تلك النهاية الأليمة؟! أم قتلت عمدًا إثر قرارها بكتابة مذكرات حياتها، والتي يخشى الكثيرون من نشرها؟! تضاربت الأقاويل والآراء بين القتل العمد والانتحار والقضاء والقدر، ولكن أين تكمن الحقيقة؟!

الخيط الأول!

يقال إن وفاتها كان نتيجة اختلال توازنها فسقطت هاوية من الشرفة، والتي لا يتجاوز سورها 35 سنتيمترًا فقط، وذلك بسبب نوعية الأدوية التي تناولتها، والسؤال الذي يطرح نفسه هنا: كيف بها أن تقع هاوية من شرفة مقفلة بأسلاك حديدية؟ ومن قص الأسلاك إذًا طالما أنها سقطت إثر فقدانها لتوازنها؟! فهذا الخيط قصير للغاية وينتهي طرفه الأخير بسرعة فائقة! لذا نمسك بالخيط الثاني وهو الانتحار.

الخيط الثاني في القضية

رجح البعض بأن "سعاد" أقدمت على الانتحار نتيجة يأسها من الحياة وإحساسها بالإحباط، بينما أكد كل من الدكتور "وفيق مصطفى" طبيبها الخاص، و"نادية يسري" صاحبة الشقة بأن "سعاد" أقدمت على الانتحار بسبب الحالة النفسية التي أحاطت بها! في الوقت نفسه أكد أهلها بأن حالتها النفسية كانت مرتفعة جدًا، وأنها كانت تستعد للرجوع إلى مصر، كما أكد الدكتور "عصام عبد الصمد" بأن "سعاد" وضعت خطة معه لعودتها لمصر عن طريق شركة طيران "شارتر"؛ حيث تقوم بالسفر للقاهرة عن طريق شرم الشيخ، حيث تكون في استقبالها صديقتها المقربة "سامية جاهين" وهي أخت "صلاح جاهين"؛ لأنها لا تريد مقابلة أحد! كما اتفق في الرأي مع أخت "سعاد حسني" "نجاة" بأن "سعاد" لم تقم عند "نادية" مطلقًا إلا لأيام محدودة بعد خروجها من المصحة؛ حيث كانت عبارة عن ترانزيت كما وصفتها أختها "نجاة"! فإذا كانت "سعاد" قد أقدمت على الانتحار فعلاً فلماذا احتاجت إلى مقعد ومنضدة وجدتهما الشرطة البريطانية بالشرفة لترمي بنفسها من شرفة لا يتجاوز ارتفاع سورها 35 سنتيمترًا؟! ألا يعد ذلك تضاربًا في الأقوال؟!

الخيط الأخير!

تبين وجود تضارب في أقوال الشهود، فبينما أكدت "نادية يسري" أنها شاهدت سقوطها وهي في المصعد، أكدت في رواية أخرى أنها فوجئت بزحام حول المبنى وعندما اقتربت من هذا الزحام وجدت "سعاد" جثة هامدة على الأرض!

ارتبك طبيبها الخاص، والذي أكد سابقًا بأنها أقدمت على الانتحار حينما واجهه أحد المتصلين في برنامج كان يتحدث به بأنه يخفي شيئًا عن هذه القضية، فكانت إجابته بأنه فعلاً يخفي شيئًا، ولكنه لن يكشفه وسوف يدعه للأيام لتكشف الكثير منه!

اتهم "أحمد عز الدين حسني" ابن شقيق الفنانة في جلسة المحاكمة الأولى بأن "نادية" قالت له عندما زارها بأن "سعاد" ماتت في حضنها كالوردة على أحد كراسي غرفة الاستقبال، بينما نفت "نادية" ذلك بشدة! في مسرح الجريمة عثر على آثار قد يتركها الجناة وراءهم دائمًا؛ حيث لا توجد جريمة كاملة، فإذا قامت "سعاد" بقص سلك البلكونة لتلقي بنفسها، فأين هي أداة الجريمة؟ تلك الأداة التي استخدمتها لقص السلك؟! أذهبت خارج الشقة لتخفي هذه الأداة في مكان آخر بعيدًا عن مسرح الواقعة ثم تعود لتستكمل دورها في هذا السيناريو؟! أمن المعقول أن المنتحر تكون لديه القدرة على التفكير بأدق التفاصيل؟! لو حدث ذلك لكان دليلاً على أنها كانت واعية بتصرفاتها ومدركة لما تفعل، وليست كما ظهر لنا في مسرح الجريمة متسرعة تتعجل الانتحار؛ حيث سقطت فردة "الشبشب" الذي كانت ترتديه في الحمام والآخر في الشرفة! فكيف كانت تقدم على الانتحار فتذهب لتلقي بإحداهما في الحمام، ثم تذهب للشرفة لتترك بالأخرى؟ أليس هذا دليلاً واضحًا على وجود شخص آخر كان يدفعها للشرفة ليلقي بها؟!

مبنى مريب!

هناك أيضًا تكررت حوادث القتل والسقوط في هذا المبنى، ولأفراد عرب! مما يؤكد احتمالية القتل العمد خاصة حينما أكد أحد الجيران بوجود أبواب خلفية لكل شقة تساعد على اقتحامها ومغادرتها دون أن يشعر أحد! وتأتي المفاجأة التي ألقتها الفنانة "شريهان" حينما أعلنت بأنها تحدثت إلى الفنانة الراحلة ظهر الخميس يوم وفاتها، وأكدت لها "سعاد" بأنها كانت عائدة في هذه اللحظة من السينما وأنها سعيدة لإنقاص وزنها وأنها سوف تعود لمصر، وهذا دليل واضح على الحالة النفسية المرتفعة لديها والتي تنفي وجود احتمالية انتحارها تمامًا!

هناك مفاجأة أخرى تنتظرنا حينما أدلى أحد الجيران بالمبنى، والذي يقيم بالشقة المجاورة بأنه سمع عراكًا بين "سعاد حسني" وشخص ما، وأنها كانت تستغيث تقريبًا، ولكنه تراجع عن اتصاله بالشرطة حينما قالت له زوجته: إن البيوت أسرار! وأكد أن هذه هي المرة الوحيدة التي سمع فيها "سعاد" تتشاجر، كما أكد أن صديقتها "نادية يسري" قد خرجت قبل الحادث بدقائق قليلة، وهذا يعني وجود شك حولها! خاصة أن الشرطة لم تجد مالاً لدى "سعاد"، بينما أكدت "نادية" أن "سعاد" لم تكن تمتلك شيئًا! على عكس ما أكدته أسرة الراحلة بأنها اعتادت الاحتفاظ بعدة آلاف من الجنيهات الإسترلينية في شقتها!

كما أكد ضابط كبير في الشرطة البريطانية بأن ملف هذه القضية أغلق بطريقة سريعة جدًّا، إلا أنه أكد إمكانية فتح الملف من جديد إذا ما ظهرت ملابسات جديدة بالقضية. معظم الشواهد المتاحة ترجح احتمال مقتل الفنانة "سعاد حسني"، ولكن يبقى السؤال حائرًا: لماذا قتلت؟! ومن هي الجهة المستفيدة من قتلها وإسكاتها للأبد؟!


رسالة السندريلا ( سعاد حسنى ) إلى الله !
________________________________________


وفاة حسني لا تزال لغزا

رسالة السندريلا إلى الله!

رسالة مناجاة تدعو فيها سعاد حسني الله أن يعفو عنها ويرحمها إن كانت أخذتها لذة الحياة وعزة النفس ونشوة الفؤاد.
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 21/04/2014, 10h28
الصورة الرمزية بشير عياد
بشير عياد بشير عياد غير متصل  
رحـمة الله عليه
رقم العضوية:58261
 
تاريخ التسجيل: août 2007
الجنسية: مصرية
الإقامة: مصر
المشاركات: 2,219
افتراضي رد: سعاد حسني

سؤال محيّر

أين أعمال // أغنيات سعاد حسني في " سماعي " ؟

هل هي موجودة ولم أستطع التوصل إليها ؟

أم هي منسيّة ؟

أم ماذا ؟

تبقى كارثة لو كانت " ماذا " !!!!
رد مع اقتباس
رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
طرق مشاهدة الموضوع

تعليمات المشاركة
You may not post new threads
You may not post replies
You may not post attachments
You may not edit your posts

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع إلى


جميع الأوقات بتوقيت GMT. الساعة الآن 00h58.


 
Powered by vBulletin - Copyright © 2000 - 2010, Jelsoft Enterprises Ltd