* : فيلم أول نظرة إنتاج 1946 بطوله صباح (الكاتـب : usif waleed - - الوقت: 01h27 - التاريخ: 25/10/2014)           »          أحمد وهبي (الكاتـب : mokhtar haider - آخر مشاركة : حازم فودة - - الوقت: 01h10 - التاريخ: 25/10/2014)           »          عائشة الفلاتية (الكاتـب : ثومة 72 - آخر مشاركة : حازم فودة - - الوقت: 00h56 - التاريخ: 25/10/2014)           »          عفاف راضي (الكاتـب : الباشا - آخر مشاركة : حازم فودة - - الوقت: 00h49 - التاريخ: 25/10/2014)           »          منتهى الطرب (الكاتـب : أبوكارم - آخر مشاركة : د.حسن - - الوقت: 00h24 - التاريخ: 25/10/2014)           »          الأدباتى (الكاتـب : حمدى شبانة - آخر مشاركة : hany57 - - الوقت: 23h44 - التاريخ: 24/10/2014)           »          فهرس الأفلام مبوبة بأسماء المطربين (الكاتـب : خليـل زيـدان - آخر مشاركة : usif waleed - - الوقت: 22h37 - التاريخ: 24/10/2014)           »          رجاء عبده (الكاتـب : سماعي - آخر مشاركة : د.حسن - - الوقت: 22h27 - التاريخ: 24/10/2014)           »          أغاني الدراما الإذاعية والتلفزيونية (المسلسلات) (الكاتـب : د.حسن - آخر مشاركة : نادر خواجة - - الوقت: 21h48 - التاريخ: 24/10/2014)           »          شهرزاد (الكاتـب : سماعي - آخر مشاركة : حازم فودة - - الوقت: 21h21 - التاريخ: 24/10/2014)


العودة   منتدى سماعي للطرب العربي الأصيل > الموروث الشعبي والتراث الغنائي العربي > العراق > الدراسات و البحوث و المقالات

الدراسات و البحوث و المقالات المتعلقة بالغناء و الموسيقى العراقية و خصائصها

رد
 
أدوات الموضوع طرق مشاهدة الموضوع
  #141  
قديم 21/05/2010, 18h40
فاضل الخالد فاضل الخالد غير متصل  
مواطن من سماعي
رقم العضوية:457466
 
تاريخ التسجيل: août 2009
الجنسية: عراقية-سويدية
الإقامة: السويد
المشاركات: 445
افتراضي رد: حكايات قديمة عن التراث الفني العراقي

السيرة الذاتية والفنية للموسيقار
سالم حسين الامير
_____________


ولد الموسيقار سالم حسين الامير في مدينة سوق الشيوخ وهي قضاء من اقضية محافظة ذي قار وكان ذلك عام 1923
لقد تعرف لاول مرة علىآلة موسيقية وهو بعمر الاربع سنوات
وهي آلة العود الذي جلبها اخوه الاكبر بعد ان تخرج من دار المعلمين الابتدائية في بغداد وكذلك جلب معه ايضا (جهاز الكرامفون) لتشغيل الاسطوانات الغنائية والموسيقية وسمع بواسطته اول اسطوانة غنائية في حياته وهو بذلك العمر وكانت لام كلثوم وهي قصيدة(مالي فتنت بلحظك الفتاك)

وبواسطتها تمكن ايضا من الاستماع والحفظ لاغنيات محمد عبد الوهاب والشيخ سلامة حجازي وكذلك مكنته هذه الآلة من الاستماع الى اسطوانات لاصوات مطربين عراقيين من بينهم ناصر حكيم وحضيري ابوعزيز.دخل عام 1929 المدرسة الابتدائية في مدينته وقد عهد اليه انشاد الاناشيد المدرسية لما يمتلكه من صوت جميل
وفي عام 1936 انتقل الى بغداد مع اخيه الاكبر الذي وظف كمعلم في احدى مدارسهاوواصل دراسته الابتدائية والمتوسطة كطالب خارجي حيث اكمل الدراسة المتوسطة عام 1945
وانتمى بعد اكماله الدراسة المذكورة الى معهد الموسيقى الذي يمثل وقتها معهد الفنون الجميلةومن الطلاب الذين زاملهم في سنوات دراسته في المعهد المذكور كان كل سلمان شكر وغانم حداد وجميل بشير ومنير بشير
وفي السنة التي دخل فيها الى المعهد افتتح فيه فرع لآلة القانون حيث سجل لدراسة تلك الآلة وكذلك عام 948 1درس البيانو على يد الاستاذة( بياتريس اوهانسيان) وكان معه كل من رضا علي ومحمد كريم
ومما يذكر انه تمكن بعد تخرجه من تأسيس فرقة موسيقية ضمن شركة سومر السينمائية وكذلك احترف كعازف في الاذاعة بأجور شهرية دارها اربعة دنانير ونصف في الشهر

ويعتبر ايضا اول عازف موسيقي عمل في تلفزيون بغداد عقب افتتاحه سنة 1956
وفي عام 1959 سافر الى فينا للمشاركةفي اول حفل موسيقي خارج العراق بمصاحبة الفنان منير بشير وقد نال الجائزة الاولى في ذلك الحفل
وقد ربطته علاقات مميزة بكل من المطرب( محمد القبانجي) و(ناظم الغزالي) الذي لم يغن له لحنا من الحانه ولكنه قبل وفاته قدم له لحنا ليغنيه ولكن لموت الغزالي المفاجيء اعطى اللحن الى المطربة خالدة

لقد نظم ولحن العديد من الاغنيات وقدمها الى عدد من المطربات العراقيات مثل صبيحة ابراهيم ومائدة نزهت ولميعة توفيق وسليمة مراد وخالدة ونرجس شوقي واحلام وهبي
وغيرهن
اما المطربون العرب فقد غنى له كل من وديع اتلصافي وسعاد محمد وفائدة كامل واسماعيل شبانة الذي غنى له اغنية الناصرية
ومن انجازاته الفنية انه قام بوضع الموسيقى التصويرية لبعض الافلام السينمائية والمسلسلات الاذاعية والتلفزيونية

وفي عام 1983 احال نقسه على التقاعدوعمل بعدها مستشارا فنيا في معهد الدراسات النغمية وبيت المقام العراقي وخبيرا في وزارة الثقافة والاعلام سابقا


منقول بتصرف كبير للفائدة
رد مع اقتباس
  #142  
قديم 23/05/2010, 18h34
الصورة الرمزية نور عسكر
نور عسكر نور عسكر غير متصل  
طاقم الإشراف
رقم العضوية:348516
 
تاريخ التسجيل: décembre 2008
الجنسية: عراقــية
الإقامة: بغــــــــــداد ~ الباروديـــة
المشاركات: 3,194
افتراضي رد: حكايات قديمة عن التراث الفني العراقي

السيرة الذاتية والفنية للموسيقار
سالم حسين الامير
---------------------------------------------------------------------

الأستاذ فاضل الخالد المحترم


أسعد ت أوقاتا طيبة


الشكر الكبير لك على فتح سيرة الموسيقار سالم حسين الأمير وهو من جيل الرواد والعمالقة في تأريخ الموسيقى العراقي , وأحب أن أضيف بعض النقاط الى مثبت الفنان والذي بدأته حضرتك مشكورا عليه .

-عند أفتتاح فرع آلة القانون في معهد الموسيقى ,ودخل في المعهد وأكمل منهاج 6 سنوات بسنة واحدة , لموهبته الكبيرة في العزف على آلة القانون .


- أثناء دراسته وتعلم العزف على البيانو , قام بتحويل نوتات البيانو الى القانون ,ويقوم بأستخدام أربعة ريش في العزف وليس أثنان كما هو المعتاد في العزف .


- طبع له العديد من الكتب في الموسيقى وهي :


( دراسة آلة القانون) – ( دليل سلالم المقامات العربية )


( قياسات النغم عند الفارابي ) ( زرياب والأدب الأندلسي )


( الموسيقى والأنشاد الديني ) ( الطرب في الحقب البابلية والسومرية )


- في العام 1959 في مهرجان فينا الدولي التقى مع محمد عبد الوهاب ,وأستمع لعزفه وعزف جميل بشير على العود .


- أستضيف في العديد من الدول العربية والأوربية لألقاء المحاضرات أو المهرجانات الموسيقية .


في العام 1961 في القاهرة التقى بالسيدة أم كلثوم بدعوة من فريد الأطرش وفي مجلس محمد القصبجي ,طلبت منه السيد ةأم كلثوم أن يلحن لها من كلمات الشاعر الغنائي أحمد شفيق كامل


أغنية كلماتها :


شمت ده وده ,وظلمت قلبي بحبك ليه


لما حبيبي عمل كده آمال عذولي


ح يعمل أيه


ولكن الأغنية بعد التلحين كانت من نصيب المطربة ( شهرزاد ) واذيعت في البرنامج العام في أذاعة القاهرة .


كماهو معروف لحن الموسيقار سالم حسين للعديد من المطربين والمطربات العراقيين والعرب واذكر المطرب ( وديع الصافي) الذي لحن له من شعر أبو الطيب المتنبي ( مالنا كلنا جو يارسول


والى المطربة فائدة كامل (على بغداد ودينا ) ولحن أيضا للمطربة سعاد محمد أغنية ( ياساكن بديرتنا ) ولحن قصيدة


( ياجهادا صفق المجد له ) .


نال لقب بروفيسور في الموسيقى من جامعة فرانز لييست هنغاريا –بودابست .


أول أغنية له من كلماته وألحانه ( حبيبي الغالي) في العام 1948


لحن 14 أغنية للمسلسل الأذاعي ( الموصلي ) أي الملا عثمان الموصلي .


له أول ديوان شعر مطبوع ( الأفنان ) في العام 1951


له قصيدة حول علاقته بآلة القانون , سماها ( أنا وقانوني)


عشقتك فأنعم بهذا الغرام وجدد هيامك يامستهام


تعشقت فيك ضفاف الجمال وأمواجك العاليات المقام


عشقتك حتى ملأت الفرات ودجلة والشط أسمى غرام


وطافت لحونك محمودة ببغداد والنيل والشام


آخر أعماله لبغداد الحبيبة أبيات رائعة من قصيدة العلامة


مصطفى جمال الدين وغنتها المطربة السورية (فاتن صيداوي)


بغداد ما أشتبكت عليك الأعصر


ءالا ذوت ووريق وجهك أخضر


كان هذا في يوم بغداد في تشرين الأول 2009 .


مازال الموسيقار سالم حسين الأمير يعيش في دمشق لحد الآن , أطال الله في عمره المديد , مع تحياتي للجميع .


أدناه رابط قصيدة ( مالنا جو يارسول ) ومن غناء المطرب الكبير وديع الصافي , أداء رائع وطربي من الفنان أبو وديع فقط أذهبوا للنقر على رابط الأغنية ومن ألحان الموسيقار سالم حسين الأمير

(ملاحظة : تسجيل الحفلة في العراق )
الصور المرفقة
نوع الملف: jpg الموسيقار سالم حسين الأمير.jpg‏ (71.9 كيلوبايت, المشاهدات 6)

التعديل الأخير تم بواسطة : نور عسكر بتاريخ 23/05/2010 الساعة 18h37 السبب: اضافة
رد مع اقتباس
  #143  
قديم 23/05/2010, 22h51
الصورة الرمزية نور عسكر
نور عسكر نور عسكر غير متصل  
طاقم الإشراف
رقم العضوية:348516
 
تاريخ التسجيل: décembre 2008
الجنسية: عراقــية
الإقامة: بغــــــــــداد ~ الباروديـــة
المشاركات: 3,194
افتراضي رد: حكايات قديمة عن التراث الفني العراقي

الأخوة الأعزاء
السلام عليكم

" الفنان والشاعر محمد سعيد الصگار "


,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,, ,,,,,,


خطاط مبتكر له أكثر من أبداع في الأبجدية العربية ,فهو الذي أبتكر الخط البصري


وخط كوفي خالص , والصگار من مواليد مدينة الخالص 1934 والذي عاش فيها وبعدها أنتقل الى البصرة.


من أوائل الفنانين الذين مزجوا بين الخط والفن التشكيلي¸وهو من أبرز الشعراء الستينين في العراق ,وهو بعيد جدا من التنظيرات السياسية ,وآثر السياحة في أعماق النفس البشرية وقضايا الوجود البشري, فهو كاتب قصصي ومسرحي ومصمم وصحفي .


" أبجدية الصگار


هو التفريق بين الخط والكتابة , فالخط هو حاجة أنسانية , والخط العربي ظهر للوجود مع بداية الأسلام , اذ شرع الخطاطون بتدوين الآيات القرآنية ,وأصبح الخط فنا بصريا تشكيليا ينطوي على معطيات فنية ,ولكن بقيت ضمن دائرة ضيقة منذ صدر الأسلام وحتى العصر العباسي وشهد ثورة واحدة فيه على أيدي الرواد الثلاثة ( أبن مقلة) و( أبن البواب ) و(ياقوت المستعصمي) وتوقف الصگارعند تجربة أبن هلال البواب الذي أبتكر 13 خطا جديدا وهو أحد مؤسسي الخط العربي في العراق القرن الثالث الهجري.


الخط البصري


أثار أبتكاره للخط البصري القلق , وأراد أن يسميه بالخط ( البرحي) نسبة الى هذا الصنف اللذيذ من التمور العراقية ,ولكنه عدل عن ذلك بسبب كون الروس والأسبان يلفظونه ( البرخي) والفرنسيون ب ( البرهي) لذلك سماه البصري تجاوزا لهذه الأشكالات اللفظية.أوليات هذا الخط ظهرت في الصحافة العراقية 1959 مثل أتحاد الشعب و14 تموز وعالم اليوم وغيرها .


الصگار الشاعر


أصدر في أوائل الستينات عددا من المجموعات الشعرية : أمطار- برتقالة في سورة الماء- أبعد من الكلمات- أيلم البغدادي – قصائده تتمحور دائما حول قيمة ما وتنضوي تحت يافطة القصة الشعرية في تصعيدها الدرامي لتفاجئنا بنهاية صادمة كما في قصيدة


(الوصايا العشر ) التي صدم بها مسامع الحضور !!


فالفتاة التي تودع حبيبها الأمريكي الذاهب الى الجبهة العراقية,يفترض أنها متعلقة جدا به الذي أثقلته بالوصايا العشر لكن في الجملة الأخيرة تحلم أن يرجع لها حبيها من الحرب


بطلا معصوبا بأكاليل العار !!


من قصائده أيضا , طيفها , نافذة للوطن , طير الحنين , أوراق من دفتر الحروب .


البرمجة الألكترونية


كان السبّاق الى أدخال الأبجدية العربية الى الحاسوب ,وله كتاب ( أبجدية الصگار..المشروع والمحنة )


وركز على الجوانب الفنية للحرف العربي أكثر من الجوانب الوظيفية وأستخدام طاقات الحاسوب .


لقد أشار في كتابه النقدي( حديث القصبة) الى مجمل الخطوط , الخط الكوفي , الكوفي المغربي, الكوفي المظفور, كوفي المصاحف, كوفي الخالص, والمحقق,النسخ, الثلث,الفارسي,الديواني, العراقي, السرياني, السطرنجيلي,وغيرها.


1970 أول معرض تشكيلي –في بناية كولبكيان ,متحف الفن الوطني الحديث .


معارض في هولندا وباريس في أعوام الثمانينات.


حادثة طريفة


في 1976 وفي معرض للخط العربي في لندن ,كان يتجول بشغف بين المعروضات النادرة وتوقف عند مصحف نادر في خطه وبدا يحلل ابجديته ويتأملها بعمق ,وفي اليوم الثاني أعاد الكرة وفي اليوم الثالث القي القبض عليه في المتحف للتحقيق معه بتهمةبمحاولة الشروع لسرقة هذا المصحف النادر ,ولم ينفع أي تفسير أو ألتماس الى جاء مدير الشرطة ,فسأله :هل أنت مسلم؟ فرد عليه الصگار ..نعم أنا مسلم ,وأجابه مدير الشرطة ..أنا مسلم أيضا وأسمي عثمان ,فقال له الصگار ممازحا بلهجة عراقية :


( فدوه ..عثمان خلصني من الجماعة !!) وهكذا أنقذه من ورطة وأستطاع الصگار أن يملك تلك الأبجدية وينتج لوحات عديدة من هذا الخط النادر.


قام بخط النصوص الأدبية ذات القيمة الثقافية والأنسانية العالية , المعلقات والقصائد العربية المشهورة,الحكم والأمثال والأقوال المأثورة .

بتصرف وللفائدة

- الصورة مع الشاعر الكبير محمد مهدي الجواهري في القصرالجمهوري العام 1969
الصور المرفقة
نوع الملف: jpg 34.jpg‏ (9.2 كيلوبايت, المشاهدات 19)
نوع الملف: jpg من أبجدية الصگار.JPG‏ (11.2 كيلوبايت, المشاهدات 11)
رد مع اقتباس
  #144  
قديم 09/06/2010, 09h33
فاضل الخالد فاضل الخالد غير متصل  
مواطن من سماعي
رقم العضوية:457466
 
تاريخ التسجيل: août 2009
الجنسية: عراقية-سويدية
الإقامة: السويد
المشاركات: 445
افتراضي رد: حكايات قديمة عن التراث الفني العراقي

مقتطفات من المسيرة الفنية
_____________
للملحن الكبير
________
طالب القره غولي
-------------

في مقابلة صحفية اجراها الاستاذ (حسن سرمك حسن) مع الملحن الكبير الاستاذ( طالب القره غولي) نشرت قبل مدة من الزمن في الصحافة وفي بعض المواقع الالكترونيةننقل منها للفائدةهذه الاجزاء المهمة والوافيةو التي تلقي الضوء على جوانب من المسيرة الفنية لهذا الملحن الكبير الذي يعتبر واحد من بضعة ملحنين كبار صاغوا الذائقة العراقية الحديثة واسسوا لما يعرف بالاغنية السبعينية والتي لا زلنا وبعد مرور اكثر من ثلاثين عاما نعيش اجواءها ونردد في افراحنا وحفلاتنا ما وضعه اولئك الكبار من الحان لاغان دخلت في الوجدان الفني العراقي علما ان ملحننا الكبير من مواليد 1939 محافظة ذي قار.
س/تعلمتَ عزف العود بمفردك ثم تعلمت كتابة النوتة لوحدك وقد سألت مختصين فقالوا من المستحيل ان يتعلم شخص عزف العود بمفرده لانه يجب ان يتعلم اصوات الاوتاروكيف (يدوزن بها ) كيف تفسر ذلك؟
ج/ انا لم اضع نفسي في غرفة حديدية وأقفلهاعلي وتعلمت العود والنوتة الموسيقية بمفردي حسب هذا التصور. صحيح اني اعتمدت على موهبتي كنت ارى واسمع واتساءلكثيرا حول كل ما اراه واسمعه وكنت اقرأ الكتب الموسيقيةبكثرة واطبق ما اراه واسمعه على عودي ومع نفسي ؤلسنوات طويلة ... كنت انحت في الصخر، وبهدوء الى ان تمكنت من اساسيات العزف والتلحين وانت تعرف المثل الذي يقول خير الثمار ما ينضج ببطء
س/ما هو تأثير البيئة في توجهك نحو الموسيقى والغناء وتحديدا بيئة( الناصرية) تلك البيئة التي جسدتها وتغزلت بها في اغنيتك الاولى (يالناصرية تضمين طيفي وخيالي) ؟
ج/اجدني بحاجة للتأكيداولا ان البيئة وحدها لا تخلق مطربا او ملحنا ،الموهبة اولا ثم تأتي البيئةوالاجواء المحيطة التي يمكن ان تعزز توجه الانسان الموهوب نحو اتجاه فني معين ثانيا. والناصرية هي كما تعلم مدينة الفن والفنانين خصوصا في مجال الغناء ، وقد قلت مرارا انني حفيد داخل حسن وناصر حكيم وحضيري ابي عزيز. ولا تنسى طبيعة الناصرية الأخاذة: الفرات والنخيل وهذا الحزن المتأصل في وجدانها منذ فجر التاريخ ، فهي مركز الحزن السومري العظيم ... وهذه كلها عوامل مساعدة تساعد او تسهم في صنع الفنان . لكن علينا ان لا ننسى الموهبة والمثابرة والاطلاع والتدريب .
س/ هل انت المطرب العراقي او العربي الوحيد الذي غنى امام ملك وهو طفل؟ وهل تتذكر ماذا غنيت له آنذاك؟
ج/لا استطيع نسيان هذه الذكرى . لقد كان عمري عمري 12 سنةآنذاك وجاءت سيارة شرطة وأخذوني الى بيت المتصرف ( اي المحافظ) ففوجئت بجلالة الملك( فيصل الثاني) والوصي عبد الآله وكانا في زيارةالى الناصرية. كان هنالك مطربون آخرون كلهم كبار في السن وانا الطفل بينهم . جلست منتظرا وقلقا من هيبة المجلس . ثم قالوا لي غنِ فغنيت اغنية( للناصرية) لصديقة الملاية
..( تعطش واشربك ماي بجفوف ايديه ). من يروي عطشنا الآن ونحن بعيدين عن الفرات العظيم؟
س/ من الناصرية الى بغداد ، هل تتذكر محنتك مع لجنة الموسيقى في الاذاعة ؟ كم تعذبت قياسا الى مطربي ( البطاقة التموينية) في الوقت الحاضر؟
ج/لقد عشت معاناة حقيقية مع لجنة الموسيقى خصوصا انها كانت حافلة بالاسماء الكبيرة . لقد جئت من الناصرية الى مبنى الاذاعة مرات عديدة ...كنت اغني في برامج الهواة ثم عندما وجدت نفسي مستعدا للامتحان كملحن تقدمت ، لكن العملية لم تكن سهلة ابدا . لكن ايضا حلاوتها تكمن في صعوبتها وآلامها . وصدقني لو واجه الجيل الجديد ربع المعاناة التي واجهتها انذاك لما واصل طريق الفن.لكن كما قلت سابقا ان الموهبة التي تسندها الارادة القوية والكفاءةهي التي تجعلك تتجاوز الصعاب .
س/كانت( مائدة نزهت) تعد ام كلثوم العراق كيف تجرأ ملحن شاب مثلك على ان يقدم لها لحن مثل ( جذاب) و ( لا ياهوى) وهل ادتهما كما اردت؟
ج/انا شخصيا فوجئت آنذاك سنة 1970 بأن الفنانة مائدة نزهت وزوجها الفنان المعروف سمير بغدادي ( وديع خونده) يسألان علي ، لأني بصراحة لم اكن اتجرأ على ان اطلب من مائدة نزهت ان تغني لي . لكنها اعجبت باللحنين :لا ياهوى وجذاب ، لكنها ادت الاخيرة بطريقة لبنانية ولفظت اغنية جذاب بصيغة كذاب اي بالكاف في حين ان حرفة الاغنية تكمن في ال(ج) الجيم المعطشة . كان غناؤها لالحاني خطوة مهمة لتثبيت حضوري في الوسط الفني آنذاك
س/ سمعت ان هناك فرصة مع الفنانة (عفيفة اسكندر)، هل كان ذلك بطلب منها؟ وكيف تم ذلك؟
ج/ كان الفنان (كريم بدر) هو العزف المرافق للفنانة عفيفة وهو مدير اعمالهاتقريبا- اعتقد انه الآن في الولايات المتحدة -وقد طلب مني ان ارافقه الى بيتها لانها تريد ان تسمع بعض الحاني - لا حظ ان المطربين القدامى هم الذين ييحثون عن الملحن الجيد - وهكذا تم اللقاء ولكن لم يحصل اتفاق لان اللون الذي تغنيه عفيفة لا يتناسب مع الحاني
س/ انت اول من ادخل " المقدمة الموسيقية" في الاغنية العراقية، اتهمك البعض بأنها " سنباطية"الطابع كيف ترد على ذلك؟
ج/ انا لا انكر انني متأثر برياض السنباطي وبمحمد عبد الوهاب ، وقد كانت الاغنية عموما فقيرة من ناحية الموسيقى ، فحاولت ان اسد هذا النقص من خلال عمل مقدمات موسيقية وموسيقى مختلفة لكل كوبليه حيث كانت الاغنية تسير على وتيرة واحدة وايقاع واحد ، ومع اعتزازي بما قمت به ولكني اعتقد انني كنت مبالغا في ذلك.
س / هل انت اول من ادخل الاغنية الطويلة في الغناء العراقي ؟ وهل كانت ضرورة ام تقليد؟
ج/الاغنية الطوةيلة التي قدمتها لم تكن تقليدا للاغنية المصرية ولكني كنت الحن قصائد فيها معاني عميقةوقصص تحتاج الى اعطائها حقها في التلحين للتعبير عنها . انا لا الحن الكلمات بل الحن المعنى الموجود داخل الكلمة
سم هذا ينقلنا الى القول بأنك اول من لحن القصيدة العامية الطويلة التي لم تكتب للغناء اصلا مثل قصائد المبدع الكبير مظفؤ النواب ، لماذا لم يلتفت الملحنون قبلك الى ذلك؟ هل صحيح ان النواب لم يكن موافقا في البداية على تلحينك قصائده؟
ج/تلحين القصيدة مهمة صعبة ، ولا اعلم لماذا لم يلحن الملحنون السابقون القصائد وهي في متناول ايديهم . اما الشاعر الكبير مظفر النواب فقد التقيت به وتعرفت اليه بعد
مدة طويلة من تلحيني لقصائده وقد اخبرني بأنه كان فرحا ومرتاحا لتلك الالحان.
س/في هذه القصائد ادخلت مفردات " خشنة":حيل اسحن كليبي سحن. ما اطخلك راس ،عودان ، طارش... الخ كيف استقبلتها الجهات الموسيقية التقليدية آنذاك؟
ج/لا اعلم ، فقد لحنت هذه القصائد بمفرداتها الخشنة بدون ان استشر احدا ، ولا اعلم كيف استقبلتها تلك الجهات ، لكنها مرت واعجبت بها الناس . اتذكر ان الفنان "سمير بغدادي" قال لي حين سمع اغنية( يا ليل صدك ما اطخلك راس )هذا طابوق كيف لحنته؟
س/ وقصائد النواب .. فقد كان ممنوعا آنذاك.. كيف لحنتها وكيف وافقت الرقابة؟
ج/لا اعلم ، لقد لحنتها وسجلتها في ستوديوهات الاذاعة الرسمية ولم يعترض احد من الدولة.
س/لقد لحنت لاغلب الاصوات العراقية الرجالية عدا صوت الراحل رياض احمد ذي الامكانيات الكبيرة فلملذا؟
ج/صوت رياض جميل وقوي وقد شهد له الفنان وديع الصافي في اثناء دعوة اقمتها في بيتي. ولقد لحنت للفنان الراحل ثلاث اغني سجلت بشريطلحساب شركة (بابل) ولم تتم اذاعتها ولا اعرف اين صارت.
ٍٍس/عندما ظهرت اغنية" جذاب" ثم " تكبرفرحتي بعيني" اكتسحتا الذائقة العراقية ، ربات البيوت كن يسمعنها على اشرطة التسجيل في المطابخ ، كيف تحسست نبض وجدان المواطن العراقي؟ وكيف فكرت بجعل الراحل " داود القيسي" يغني الاعنية الثانية؟
ج/لقد تحسست نبض الوجدان العراقي لأنني عراقي وابن هذه التربة العظيمة، احمل همومها واتألم لألامها، وأكتوي بنيران محنها وفاجعاتها . اما الفنان المرحوم داود القيسي فلم يكن هنالك غيره في الساحة الغنائية. اضافة الى اني اعجبت بأخلاقه العلية التي شدتني اليه كصديق.
س/انت اول من زاوج بين عشق الوطن والارض وبين حب الحبيبة في اغاني مثل هذا آنه . الناصرية، حاسبينك ،اعزاز، كيف خططت لذلك ، وما ذا تقول بحق صديقك المبدع الراحل " زامل سعيد فتاح" الذي كتب هذه الاغاني؟
ج/طبعا هذا خط جديد وفريد في مسار الاغنية العراقية التي كانت قبل ذلك موغلة في الذاتية والسطحية، واصبح العراقي يغني لوطنه وارضه وترابه في كل لحظة يتغنى فيها بحبيبته
والفضل في ذلك يغعود الى صديقي وابن مدينتي ورفيق مسيرتي الشاعر المبدع "زامل"فهو من تلاميذ المبدع الكبير "مظفر النواب"
س/على ذكر زامل ، كانت اغنيتكما " ما هو منه ياشعبنه" صدمة للتصور التقليدي عن الاغنية الوطنية .. وهي صالحة لكل العهود العراق ومحنه؟
ج/ هذه الاغنية كانت ايام تأميم النفط.. حيث قدم الملحنون اغاني عديدة كانت كلها ساذجة وبسيطة وهتافية على طريقة ( نفط العرب للعرب موتوا يار جعية) . وقد جاءت هذه الاغنية الاستثنائية ( ما هومنه) بعد جلسة طويلة انا وزامل ومناقشات عميقة حولنًا فيها كلمة( النخوة )الى اغنية تغنى بها الشعب صغارا وكبار.
س/ تجربتك في التلحين لاصوات عربية مهمة :وردة،وديع الصافي وسوزان عطية.. مالذي اضافته اليك وهل تعتقد امك اضفت شيئا الى تجربتهم؟
ج/ كانت تجربتي في التلحين لهذه الاصوات الراقية تجربة صعبة لانها امدتحان لامكانياتي ، لذلك اضافت الي ثقة عالية جدا بقدراتي ، بأن الفنان العراقي كبير بأمكاناته اذا اعطي حريته في العمل
رد مع اقتباس
  #145  
قديم 12/06/2010, 22h12
د.نعمان د.نعمان غير متصل  
مواطن من سماعي
رقم العضوية:380958
 
تاريخ التسجيل: janvier 2009
الجنسية: فرنسية
الإقامة: فرنسا
المشاركات: 1,125
افتراضي رد: حكايات قديمة عن التراث الفني العراقي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة nour asker مشاهدة المشاركة
الأخوة الأعزاء
السلام عليكم

" الفنان والشاعر محمد سعيد الصگار "


,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,, ,,,,,,


خطاط مبتكر له أكثر من أبداع في الأبجدية العربية ,فهو الذي أبتكر الخط البصري


وخط كوفي خالص , والصگار من مواليد مدينة الخالص 1934 والذي عاش فيها وبعدها أنتقل الى البصرة.


من أوائل الفنانين الذين مزجوا بين الخط والفن التشكيلي¸وهو من أبرز الشعراء الستينين في العراق ,وهو بعيد جدا من التنظيرات السياسية ,وآثر السياحة في أعماق النفس البشرية وقضايا الوجود البشري, فهو كاتب قصصي ومسرحي ومصمم وصحفي .


" أبجدية الصگار


هو التفريق بين الخط والكتابة , فالخط هو حاجة أنسانية , والخط العربي ظهر للوجود مع بداية الأسلام , اذ شرع الخطاطون بتدوين الآيات القرآنية ,وأصبح الخط فنا بصريا تشكيليا ينطوي على معطيات فنية ,ولكن بقيت ضمن دائرة ضيقة منذ صدر الأسلام وحتى العصر العباسي وشهد ثورة واحدة فيه على أيدي الرواد الثلاثة ( أبن مقلة) و( أبن البواب ) و(ياقوت المستعصمي) وتوقف الصگارعند تجربة أبن هلال البواب الذي أبتكر 13 خطا جديدا وهو أحد مؤسسي الخط العربي في العراق القرن الثالث الهجري.


الخط البصري


أثار أبتكاره للخط البصري القلق , وأراد أن يسميه بالخط ( البرحي) نسبة الى هذا الصنف اللذيذ من التمور العراقية ,ولكنه عدل عن ذلك بسبب كون الروس والأسبان يلفظونه ( البرخي) والفرنسيون ب ( البرهي) لذلك سماه البصري تجاوزا لهذه الأشكالات اللفظية.أوليات هذا الخط ظهرت في الصحافة العراقية 1959 مثل أتحاد الشعب و14 تموز وعالم اليوم وغيرها .


الصگار الشاعر


أصدر في أوائل الستينات عددا من المجموعات الشعرية : أمطار- برتقالة في سورة الماء- أبعد من الكلمات- أيلم البغدادي – قصائده تتمحور دائما حول قيمة ما وتنضوي تحت يافطة القصة الشعرية في تصعيدها الدرامي لتفاجئنا بنهاية صادمة كما في قصيدة


(الوصايا العشر ) التي صدم بها مسامع الحضور !!


فالفتاة التي تودع حبيبها الأمريكي الذاهب الى الجبهة العراقية,يفترض أنها متعلقة جدا به الذي أثقلته بالوصايا العشر لكن في الجملة الأخيرة تحلم أن يرجع لها حبيها من الحرب


بطلا معصوبا بأكاليل العار !!


من قصائده أيضا , طيفها , نافذة للوطن , طير الحنين , أوراق من دفتر الحروب .


البرمجة الألكترونية


كان السبّاق الى أدخال الأبجدية العربية الى الحاسوب ,وله كتاب ( أبجدية الصگار..المشروع والمحنة )


وركز على الجوانب الفنية للحرف العربي أكثر من الجوانب الوظيفية وأستخدام طاقات الحاسوب .


لقد أشار في كتابه النقدي( حديث القصبة) الى مجمل الخطوط , الخط الكوفي , الكوفي المغربي, الكوفي المظفور, كوفي المصاحف, كوفي الخالص, والمحقق,النسخ, الثلث,الفارسي,الديواني, العراقي, السرياني, السطرنجيلي,وغيرها.


1970 أول معرض تشكيلي –في بناية كولبكيان ,متحف الفن الوطني الحديث .


معارض في هولندا وباريس في أعوام الثمانينات.


حادثة طريفة


في 1976 وفي معرض للخط العربي في لندن ,كان يتجول بشغف بين المعروضات النادرة وتوقف عند مصحف نادر في خطه وبدا يحلل ابجديته ويتأملها بعمق ,وفي اليوم الثاني أعاد الكرة وفي اليوم الثالث القي القبض عليه في المتحف للتحقيق معه بتهمةبمحاولة الشروع لسرقة هذا المصحف النادر ,ولم ينفع أي تفسير أو ألتماس الى جاء مدير الشرطة ,فسأله :هل أنت مسلم؟ فرد عليه الصگار ..نعم أنا مسلم ,وأجابه مدير الشرطة ..أنا مسلم أيضا وأسمي عثمان ,فقال له الصگار ممازحا بلهجة عراقية :


( فدوه ..عثمان خلصني من الجماعة !!) وهكذا أنقذه من ورطة وأستطاع الصگار أن يملك تلك الأبجدية وينتج لوحات عديدة من هذا الخط النادر.


قام بخط النصوص الأدبية ذات القيمة الثقافية والأنسانية العالية , المعلقات والقصائد العربية المشهورة,الحكم والأمثال والأقوال المأثورة .

بتصرف وللفائدة

- الصورة مع الشاعر الكبير محمد مهدي الجواهري في القصرالجمهوري العام 1969

الأخ العزيز نور عسكر
تحية طيبة
تنويعك للمواضيع و طريقة اختيارك لها و الجرأه في طرحها بكل حيادية و مصداقية و اختيارك لشخصيات فنية و شعرية و فكرية دون اي تهميش او تمييز بل للتوثيق و ذكر الحقيقة شيئ يثير الاعجاب و التهنئة و دليل على عمق ادراككم لاهمية ما تقومون به لخدمة الفن و الادب العراقي الاصيل و الجميل.

لقد التقيت بالخطاط والشاعر و الاديب محمد سعيد الصكَار على الاقل مرتين.

المرة الاولى في 20 كانون الثاني عام 1995في معهد العالم العربي بمناسبة حلقة شعرية مكرسة للذكرى الثلاثين لوفاة الشاعر الكبير بدر شاكر السياب و اشترك فيها ادباء و شعراء من مختلف انحاء العالم ، منهم احمد عبد المعطي حجازي من مصر و صلاح ستيتيه من لبنان اما من العراق فمن بين من اشتركوا كل من بلندر الحيدري و شوقي عبد الامير و صلاح نيازي و الشاعر العراقي الكبير سعدي يوسف. و اعتذرت عن الحضور الشاعرة لميعة عباس عمارة لاسباب لم تكن واضحة(قيل انها مريضة او انها منعت من السفر؟ ). كانت مشاركة الاستاذ محمد سعيد الصكَار في المناقشات و المداخلات فعالة و حيوية و استقطبت انتباه الجمهور.

المرة الثانية كانت في يوم 21 تموز عام 1998 و ايضاً في معهد العالم العربي بمناسبة عرض الفلم العراقي "سعيد افندي" تكريماً للاستاذ يوسف العاني الذي حضر بنفسه في قاعة العرض. جرت بعد عرض الفلم مناقشات شارك فيها فنانون عرب و فنانون من اوربا وتم اجراء ترجمة فورية للأسئلة و الاجوبة. برز الاستاذ الصكَار في تلك المناقشة و اثنى كثيراً على الاستاذ العاني مشيراً ( وباسلوبه الادبي الرفيع و بصوته الجميل) الى مواقف العاني الانسانية و الوطنية الثابتة و وقوفه مع الناس البسطاء و مقارعته للاستعمار و الظلم ، ثم استمر في حديثه مما سبب بعض الحرج للعاني الذي كان محاطاً بطاقم من السفارة العراقية انذاك ، فتوجه يوسف العاني الى "صديقه" الصكَار مقبلاً و شاكراً و لغرض التخفيف من غليان الصكَار. و الحق ان الصكَار محدثاً لبقاً و يشد المستمع بطريقة كلامه و اسلوبة كما انه اذا استرسل في الحديث فلن تخونه الجمل او الكلمات و لن يتوقف الا بعد ايصال ما يريده للمستمع الذي يبقى مسحوراً بكلامه و يتابع ما يقوله الصكَار بلهفه و شغف.

اما عن حادثة لندن فهي صحيحة و قد تحدث عنها الصكَاربنفسه في لقاء اذاعي مع احدا الاذاعات العربية في باريس ( سجلته مباشرة و اعدت الاستماع الى التسجيل هذا اليوم) اما الشرطي العالي الرتبة و الذي ساعد الصكَار في رفع الالتباس الذي حصل فهو من اصل تركي ، علماً بان محمد الصكَار قد قدم للشرطة بطاقة دعوة لحضور معرضه الذي اقيم في لندن في نفس تلك الفترة.
اشكرك من جديد يا استاذنا الفاضل نور عسكر على هذا الموضوع الشيق. مع تحياتي الخالصة.
نعمان
رد مع اقتباس
  #146  
قديم 18/06/2010, 19h40
الصورة الرمزية قصي الفرضي
قصي الفرضي قصي الفرضي غير متصل  
مواطن من سماعي
رقم العضوية:380271
 
تاريخ التسجيل: janvier 2009
الجنسية: عراقية
الإقامة: العراق
المشاركات: 644
افتراضي رد: حكايات قديمة عن التراث الفني العراقي

الاخوة الاعزاء


السلام عليكم




أول مذيعة وأقدم منفية عراقية


المحامية فيكتوريا نعمان







نخلة من نخيل العراق هوت



توفيت مؤخرا في مدينة طرابلس بلبنان المربية والمحامية والمذيعة والمناضلة الشيوعية فيكتوريا نعمان ، عن عمر يناهز الثمانين عاما



المربية والمحامية فيكتوريا نعمان غادرت العراق قبل 54 عاما بعد ان كانت قيد الاحتجاز، وسحبت منها جنسيتها العراقية حيث اقترنت بالطبيب اللبناني قصدي الشهال، احد رفاقها في النضال، وانتقلت للعيش في طرابلس وعملت في التدريس وكانت ناظرة لاول مدرسة ثانوية رسمية للبنات هناك، حتى تقاعدها عام عام 1987




ولدت فكتوريا نعمان في البصرة ثم انتقلت الى بغداد لدخول المدرسة الثانوية. وفي عام 1941 دخلت كلية الحقوق وكانت مع زميلتيها سمية الزهاوي ونزيهة فرج الطالبات الثلاث الوحيدات في الدفعة من مجموع مئتي طالب.



وحدث ان استمع اليها مدير اذاعة بغداد حينها ، حسين الرحال، تلقي كلمة في حفل بالكلية، فأعجب بالقائها ودعاها للعمل في قسم الاخبار . وبهذا اصبحت اول مذيعة عراقية عام 1943، وصل صوتها الى المستمعين مرتين كل يوم، في نشرتي الرابعة عصرا والثامنة مساء عبر امواج الاذاعة العراقية



. نشطت فيكتوريا نعمان في العمل الاجتماعي والثقافي


كانت صبية في البصرة، واسست فرعا نسائيا لجمعية بيوت الامة وهي دون الخامسة عشرة، وكان شعار الجمعية: مكافحة الفقر والجهل والمرض .



كما نشرت مقالات ادبية في جريدة «الناس» البصرية. ودفعها احساسها بالبؤس الذي يعيشه الفلاحون الى التعاطف مع الحركة اليسارية . وانتمت الى الحزب الشيوعي العراقي وهي طالبة في الحقوق، وشاركت في تأسيس رابطة المرأة العراقية




بعد تخرجها أنتمت الى نقابة المحامين، وشاركت في وفد المحامين العراقيين الذي سافر الى دمشق عام 1945 لحضور مؤتمر المحامين العرب، وكانت المحامية الوحيدة بين الوفود الرجالية.



ولاحظت فيكتوريا نعمان ان الحركة الوطنية في الشام مزدهرة، وان الحزب الشيوعي كان يمارس نشاطه بشكل علني، فبقيت هناك وعملت في تدريس الادب العربي واللغة الانجليزية وواصلت نشاطها السياسي.



لكن مسيرتها تعثرت بعد اعتقالها مع رفاقها اثر اعتراف الاتحاد السوفياتي بقرار تقسيم فلسطين . واعلنت فكتوريا الاضراب عن الطعام في سجن القلعة في دمشق، ولما اطلق سراحها عادت الى بغداد لتفاجأ بان السلطات تعتقلها ايضا وتودعها سجن النساء مع شيوعيات اخريات .



وفي السجن جرى عقد قرانها برفيقها الدكتور الشهال الذي


طلب لها الجنسية اللبنانية في محاولة لتخليصها من العقوبة التي كانت في انتظارها


وسحبت جنسيتها العراقية واعطيت جواز عبور الى الشام، فلبنان حيث عاشت وانجبت ابنتيها الكاتبة نهلة والمخرجة السينمائية رندة، وابنها الوحيد تميم




وفي الثمانينات من القرن الماضي تلقت فكتوريا نعمان دعوة لزيارة وطنها الام، نقلتها اليها السيدة ليلى زوجة الدكتور عبد المجيد الرافعي، وكانت هناك اشارة الى رغبة في احتساب سنوات خدمتها منذ تاريخ تسجيلها في نقابة المحامين. لكنها اعتذرت عن عدم قبول الدعوة .




وقالت فكتوريا نعمان، اثناء زيارة لها الى باريس لرؤية ابنتيها، انها لم تكن سعيدة ابدا خارج وطنها، واضافت انها لم تنس وطنها العراق ولا البصرة ولا بغداد طيلة سنوات الغربة، واوصت بأن تدفن هناك بعد وفاتها وحتى هذه الوصية لم تنفذ ودفنت في طرابلس لبنان بدلا من البصرة .



رحم الله فيكتوريا نعمان وكل المبدعين العراقيين ...



تحياتي


قصي الفرضي / العراق بغداد
الصور المرفقة
نوع الملف: jpg فكتوريا نعمان.jpg‏ (18.9 كيلوبايت, المشاهدات 170)
رد مع اقتباس
  #147  
قديم 19/06/2010, 07h30
كريمة عطار كريمة عطار غير متصل  
كريمة العطاء
رقم العضوية:473237
 
تاريخ التسجيل: novembre 2009
الجنسية: عراقية
الإقامة: فلسطين
العمر: 84
المشاركات: 459
Exclamation رد: حكايات قديمة عن التراث الفني العراقي

ان قصة حياة المحامية والمذيعة فكتوريا نعمان, كما يرويها مشكورا الاستاذ قصي الفرضي, تثير الشجون والاسى بشكل خاص في نفس كل عراقي اضطرته ظروف قاسية الي مغادرة موطنه ومسقط راسه. وفكتوريا نعمان هي واحدة فقط من عراقيين كثيرين كتب عليهم ان يعيشوا ويعملوا وينجبوا ويقاسوا ويموتوا ويدفنوا في الغربة.وقد كان هذا المصير البائس مع الاسف من نصيب شاعر عراقي اصيل شامخ هو المرحوم محمد مهدي الجواهري.
لم اتعرف على فكتوريا نعمان شخصيا, بل عرفتها من صوتها العذب ولهجتها القوية حين كانت تعمل في اذاعة بغداد. كنت انذاك في مرحلة الدراسة الثانوية, وكانت الحرب العالمية الثانية في اوجها, ويبدو ان ظروف الحرب وما اعقبها كانت حافزا قويا لنشاطات سياسية زاخرة شهدتها سنوات العقد الرابع من القرن الماضي في العراق وشمل الوعي السياسي والاجتماعي حتى طلاب المدارس. ويبدو اني كفتاة كنت اشعر بفخر حين استمع الى مذيعة مجيدة وقديرة من بنات جنسي, ولكني كنت الحظ كذلك علائم الاعجاب والتقدير لاسلوبها في الاذاعة لدى سائر ابناء عائلتي. رحم الله الفقيدة. وشكرا للاستاذ قصي الذي يثير لدينا ذكريات من تلك العهود التي ليتها تعود ولكنها لن تعود.
رد مع اقتباس
  #148  
قديم 19/06/2010, 23h10
الصورة الرمزية نور عسكر
نور عسكر نور عسكر غير متصل  
طاقم الإشراف
رقم العضوية:348516
 
تاريخ التسجيل: décembre 2008
الجنسية: عراقــية
الإقامة: بغــــــــــداد ~ الباروديـــة
المشاركات: 3,194
افتراضي رد: حكايات قديمة عن التراث الفني العراقي

الأخ والأستاذ قصي الفرضي
الأخت الأستاذة كريمة عطار

تحية طيبة
مرة اخرى تصحبنا يااستاذ قصي بجولة شيقة من عمق ماضينا القريب ومن الذاكرة العراقية ’للراحلة المذيعة الرائدة فكتوريا نعمان
وأنا أقرأ الموضوع مرة ومرتين أستمر بالقرآة ,ولأرى كم عانت وقاست هذه المرأة في حياتها ,رغم أني سمعت عنها الكثير ولكنك يا
أخ قصي وضعتنا في صورة نشعر بها بالفخر من هؤلاء النسوة
الأفذاذ ,فتحية كبيرة على تذكرهم والكتابة عنهن .
قبل بضعة أيام كان يدور في ذاكرتي موضوع المذيعات في الأذاعة وتلفزيون بغداد خاصة وأن أطلب من الأخ وسام الشالجي أن نفتح هكذا مثبت أو موضوع لهن ,ولأن عمل المذيعة ليس بالعمل السهل
بل تحتاج الى الكثير من الصبر والثقافة والألتزام ولابأس هنا أيضاً.
يبدو أن هناك توارداً للخواطر أو الباراسيكولجي ,خوارق اللاشعور
ويمكن هي التي جعلت بينا ذلك الأقتراب الكبير هنا في هذا المنتدى
الثقافي والمعرفي والفني ,الله يديم الخير وينور تفكيرنا بالطريقة الصحيحة .
من المذيعات التي خدمن وبرزن في خلال مراحل عديدة ,وأذكر منهن , أمل المدرس ( تعرضت لمحاولة أغتيال في العام 2007 )
ونجت منها بأعجوبة ربانية , والمذيعة فريال حسين , هناء الداغستاني , هدى رمضان , زكية سعيد , عهود مكي , سهاد حسن
ميسون البياتي , هالة عبد القادر , أمل حسين ,مديحة معارج , وأخريات لم تسعفني رفوف الذاكرة بتذكرهن .
ولمى سعيد توفيت في الثمانينات رحمها الله , كان لها من برامجها الجميلة ( آخر الكلام ) وكانت تقرأ فيه أروع الكلمات العذبة والرقيقة مع الموسيقى الهادئة وبصوتها المتميز ببحة مميزة .
ولاأنسى المذيعة الشهيدة خمائل محسن التي خطفت وأغتيلت في نيسان 2007 ,كانت من المذيعات الرائعات وذلك الوجه البشوش والضحكة الرقيقة والتي تعّود المشاهدين على رؤيتها ,بالأمس كانت المذيعة تفتخر بعملها الأذاعي أو التلفزيوني ويشار لها بالبنان واليوم يخافن ويتوارن عن الأنظار خوفاً من زمن الخوف نفسه.

تحياتي مرة أخرى وتحياتي الى الأستاذة كريمة عطار لما تفضلت بذكره عن المذيعة فكتوريا نعمان وعن الأيام الماضية من تأريخنا .
والسلام عليكم.

التعديل الأخير تم بواسطة : نور عسكر بتاريخ 19/06/2010 الساعة 23h13 السبب: اضافة
رد مع اقتباس
  #149  
قديم 20/06/2010, 08h23
فاضل الخالد فاضل الخالد غير متصل  
مواطن من سماعي
رقم العضوية:457466
 
تاريخ التسجيل: août 2009
الجنسية: عراقية-سويدية
الإقامة: السويد
المشاركات: 445
افتراضي رد: حكايات قديمة عن التراث الفني العراقي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة nour asker مشاهدة المشاركة
الأخ والأستاذ قصي الفرضي
الأخت الأستاذة كريمة عطار

تحية طيبة
مرة اخرى تصحبنا يااستاذ قصي بجولة شيقة من عمق ماضينا القريب ومن الذاكرة العراقية ’للراحلة المذيعة الرائدة فكتوريا نعمان
وأنا أقرأ الموضوع مرة ومرتين أستمر بالقرآة ,ولأرى كم عانت وقاست هذه المرأة في حياتها ,رغم أني سمعت عنها الكثير ولكنك يا
أخ قصي وضعتنا في صورة نشعر بها بالفخر من هؤلاء النسوة
الأفذاذ ,فتحية كبيرة على تذكرهم والكتابة عنهن .
قبل بضعة أيام كان يدور في ذاكرتي موضوع المذيعات في الأذاعة وتلفزيون بغداد خاصة وأن أطلب من الأخ وسام الشالجي أن نفتح هكذا مثبت أو موضوع لهن ,ولأن عمل المذيعة ليس بالعمل السهل
بل تحتاج الى الكثير من الصبر والثقافة والألتزام ولابأس هنا أيضاً.
يبدو أن هناك توارداً للخواطر أو الباراسيكولجي ,خوارق اللاشعور
ويمكن هي التي جعلت بينا ذلك الأقتراب الكبير هنا في هذا المنتدى
الثقافي والمعرفي والفني ,الله يديم الخير وينور تفكيرنا بالطريقة الصحيحة .
من المذيعات التي خدمن وبرزن في خلال مراحل عديدة ,وأذكر منهن , أمل المدرس ( تعرضت لمحاولة أغتيال في العام 2007 )
ونجت منها بأعجوبة ربانية , والمذيعة فريال حسين , هناء الداغستاني , هدى رمضان , زكية سعيد , عهود مكي , سهاد حسن
ميسون البياتي , هالة عبد القادر , أمل حسين ,مديحة معارج , وأخريات لم تسعفني رفوف الذاكرة بتذكرهن .
ولمى سعيد توفيت في الثمانينات رحمها الله , كان لها من برامجها الجميلة ( آخر الكلام ) وكانت تقرأ فيه أروع الكلمات العذبة والرقيقة مع الموسيقى الهادئة وبصوتها المتميز ببحة مميزة .
ولاأنسى المذيعة الشهيدة خمائل محسن التي خطفت وأغتيلت في نيسان 2007 ,كانت من المذيعات الرائعات وذلك الوجه البشوش والضحكة الرقيقة والتي تعّود المشاهدين على رؤيتها ,بالأمس كانت المذيعة تفتخر بعملها الأذاعي أو التلفزيوني ويشار لها بالبنان واليوم يخافن ويتوارن عن الأنظار خوفاً من زمن الخوف نفسه.

تحياتي مرة أخرى وتحياتي الى الأستاذة كريمة عطار لما تفضلت بذكره عن المذيعة فكتوريا نعمان وعن الأيام الماضية من تأريخنا .
والسلام عليكم.
الاستاذ الفاضل نور عسكر المحترم
نشاركك تحياتك التي ارسلتها على صفحات هذا المنتدى الى الاستاذ قصي الفرضي والسيدة كريمة عطار اللذان ساهما بتنورينا بهذ ه العراقية التي اسعدت الشعب ردحا من الزمن بنبرات صوتها وهي تنقل لاسماعهم اخبار البلاد والعباد ومن ثم قدمت نفسها وافكارها من اجل خدمةشعبها وعيشه عيشة سوية ولكن من كان يحكم وقتها كتمواانفاسهافي ان تنقل الحقيقة فغادرت وطنها مكرهة لا طوعا تاركة ورائها ذكرياتها واحبة لها كرست بعضا من وقتها لخدمتهم.
عزيزي الاستاذ نور : انني اتفق معك على فتح مثبت يضم لا فقط مذيعات التلفزيون اللواتي تفضلت بذكر اسماؤهن بل يتعداهن الى زملائهن الاذاعيين الذين عملوا في اذاعة بغداد منذ تأسيهها وكان لبعضهم بصمة واضحة في العمل الاذاعي واشهرهم اربعة مذيعين عملوا في الخمسينات وما بعدها وهم محمد علي كريم وناظم بطرس وسعاد الهرمزي وعادل نورس

بالاضافة الى المذيعة الاستاذة( صبيحة منير المدرس) وهي المذيعة الوحيدة التي عملت في اذاعة بغداد طوال معظم العقد الخميسني وكانت تتميز بنبرة صوت وطريق القاء تقطر عذوبة
وهنالك مذيعات اخريات عملن في اذاعة بغداد بعد منتصف العقد الخمسيني واشهرهن الدكتورة عربية توفيق لازم واخريات
وتقبل فائق التقدير والاحترام
رد مع اقتباس
  #150  
قديم 21/06/2010, 07h52
الصورة الرمزية قصي الفرضي
قصي الفرضي قصي الفرضي غير متصل  
مواطن من سماعي
رقم العضوية:380271
 
تاريخ التسجيل: janvier 2009
الجنسية: عراقية
الإقامة: العراق
المشاركات: 644
افتراضي رد: حكايات قديمة عن التراث الفني العراقي

الاخوة الاعزاء

نور عسكر
كريمة عطار
فاضل الخالد

السلام عليكم

شكرا لكلماتكم ووتعليقاتكم التي اثرت الموضوع وزادته رونقا وجمالا . الالم يعتصر قلبي كلما تناولت سيرة من سير مبدعينا لان معظمها مليئة بالآلام والغربة والمعاناة وكأن الشقاء والالم قد كتب على العراقيين من القدم .

لقد وعدت بلقاء سيتم عن قريب ان شاء الله مع المذيعة هدى رمضان وسأحاول ان اجمع اكثر مايمكن من الذكريات الفنية وسيرة مذيعين ومذيعات عراقيات رواد لقلة مامتوفر من معلومات حولهم .

تحياتي لكم جميعا ....
قصي الفرضي / العراق بغداد
رد مع اقتباس
رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
طرق مشاهدة الموضوع

تعليمات المشاركة
You may not post new threads
You may not post replies
You may not post attachments
You may not edit your posts

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع إلى


جميع الأوقات بتوقيت GMT. الساعة الآن 04h13.


 
Powered by vBulletin - Copyright © 2000 - 2010, Jelsoft Enterprises Ltd