* : المطرب الريفي فؤاد جميل (الكاتـب : مهند محسن - آخر مشاركة : نور عسكر - - الوقت: 23h31 - التاريخ: 16/04/2024)           »          عفاف راضي- 5 مايو 1954 (الكاتـب : الباشا - آخر مشاركة : نور عسكر - - الوقت: 22h54 - التاريخ: 16/04/2024)           »          عبد الغني السيد- 16 يونيو 1908 - 9 ديسمبر 1962 (الكاتـب : Talab - آخر مشاركة : benarbi - - الوقت: 09h53 - التاريخ: 16/04/2024)           »          محمد مرشان (الكاتـب : نوسة الفرجانى - آخر مشاركة : خالد القرقوري - - الوقت: 06h27 - التاريخ: 16/04/2024)           »          عادل عبد المجيد (الكاتـب : عادل النعاجي - آخر مشاركة : خالد القرقوري - - الوقت: 06h27 - التاريخ: 16/04/2024)           »          عطية محسن (الكاتـب : abuaseem - آخر مشاركة : خالد القرقوري - - الوقت: 06h25 - التاريخ: 16/04/2024)           »          مع الموسيقى - برنامج إذاعي (الكاتـب : حازم فودة - - الوقت: 00h31 - التاريخ: 16/04/2024)           »          معانينا في أغانينا (الكاتـب : حازم فودة - - الوقت: 22h40 - التاريخ: 15/04/2024)           »          عبدو داغر (نوتة) ‏ (الكاتـب : azzeddine_z - آخر مشاركة : ابو يعقوب و طه - - الوقت: 22h33 - التاريخ: 15/04/2024)           »          عصمت عبدالعليم- 15 فبراير 1923 - 19 يناير 1993 (الكاتـب : سيادة الرئيس - آخر مشاركة : benarbi - - الوقت: 19h23 - التاريخ: 15/04/2024)


العودة   منتدى سماعي للطرب العربي الأصيل > أصحاب الريادة والأعلام > فريد الأطرش (19 أكتوبر 1910 - 26 ديسمبر 1974) > دراسات وبحوث آراء ومتفرقات

رد
 
أدوات الموضوع طرق مشاهدة الموضوع
  #1  
قديم 05/02/2018, 18h53
الصورة الرمزية seifbl
seifbl seifbl غير متصل  
مواطن من سماعي
رقم العضوية:341279
 
تاريخ التسجيل: novembre 2008
الجنسية: مصرى
الإقامة: مصر
المشاركات: 51
افتراضي مستندات ووثائق الابنة المجهولة للموسيقار فريد الاطرش

انفرادى الصحفى فى عدد مجلة نصف الدنيا ليوم السبت 3 فبراير 2018
اتمنى يعجبكم وفى انتظار رايكم !!!










قبل 44 عاما تقريبا وتحديدا يوم 26 ديسمبر عام 1974، غادر الموسيقار فريد الأطرش الحياة، بعد صراع مع مرض القلب، وبعد رحلة فنية طويلة، جعلت منه واحدا من أهم الملحنين المصريين والعرب في العالم. إلا أنه وبعد عامين تقريبا من رحيله وتحديدا يوم 19 مايو 1975 نشرت صحيفة الأهرام، خبرا صغيرا بظهور أحفاد للموسيقار فريد الأطرش من ابنة له تسمى «ميمي الأطرش» توفيت في حياته. فما حكاية ميمي الأطرش وأين اختفت الآن وما مصير أحفادها؟ أسئلة ظلت حائرة طوال أكثر من 43 عاما منذ نشرت صحيفة الأهرام هذا الخبر، وحتى اليوم حيث عثرت «نصف الدنيا» على وثائق جديدة تكشف لغز الابنة المجهولة لفريد الأطرش،وشهادات جديدة عن الحقيقة الضائعة منذ 43 عاما. الشهادة الأولى، وهى أشهر رواية انطلقت بعد وفاة فريد الأطرش بعام وتقول «في يوم من الأيام هبطت سيدة فقيرة تدعى «ألمظ» على الأميرة علياء المنذر، والدة فريد الأطرش، التي تقيم بالقاهرة، وكانت ألمظ بمثابة خادمة لوالدة فريد، لكنه وقع فى غرامها، وحملت منه، وعقد فريد زواجه عرفيا عليها، حيث أنجبت «سميحة»، التي تربت مع والدة فريد الأطرش بعد وفاة والدتها «ألمظ» فى منزلها بالمعصرة بحلوان، حيث كانت والدة فريد قد تزوجت عام 1949، من المأذون الشرعي (إمام محمد الدسوقي)، واستمرت الزيجة 7 سنوات قبل أن تنتهى بالطلاق، حيث كانوا يعيشون بفيلا فى منطقة المعصرة بالقاهرة، وظل فريد يتكفل بمصاريف ابنته سميحة، رافضا الاعتراف بها كابنة حتى لا يفقد شهرته الفنية، وأدخلها مدرسة فرنسية «.وتضيف الرواية»حينما كبرت سميحة ودخلت طور المراهقة تقدم لزواجها المهندس حسن نادر، الذى كان قد شاهدها فى منزل الدكتور إبراهيم عبده، صديق فريد الأطرش، وتم الزواج، وأقاما فى فيلا بالفيوم، حيث كان فريد الأطرش دائم زيارتهما هناك، لدرجة أنه اختار فيلا ابنته كمكان لتصوير أغلب أفلامه، حيث توفيت سميحة فى حياة فريد الأطرش بأزمة قلبية بعدما تركت 4 أحفاد لفريد الأطرش هم «فريد، آمال، ليلى، جمال»، الذين دخلوا في صراع قانونى مع أعمامهم على تركة جدهم فريد الأطرش». إعلام وراثة بحسب إعلام الوراثة الشرعى للموسيقار فريد الأطرش والصادر يوم السبت الموافق 16فبراير1975 من محكمة عابدين للأحوال الشخصية للولاية على النفس والذى نص على: «بناء على الطلب المقدم من فؤاد فهد الأطرش ويرغب به تحقيق وفاة ووراثة ممكن سيذكر، وبعد الاطلاع على الطلب وسماع شهادة الشاهدين المذكورين بالمحضر ومطابقة شهادتهما، فقد تحقق لدينا أحمد محمد حمودة رئيس المحكمة وفاة المرحوم فريد فهد الأطرش بتاريخ 26 ديسمبر 1974 وانحصار أثره الشرعي في شقيقه فؤاد فهد الأطرش فقط دون شريك ولا وارث (سواه ويستحق جميع تركته». مستند مفاجأة وهو خطاب رسمى مكتوب على الآلة الكاتبة موجه من المهندس حسن محمد نادر إلى جمعية المؤلفين والملحنين بتاريخ 17 مايو 1975 بصفته زوج السيدة سميحة الشهيرة ب «ميمى الأطرش» والمتوفاة فى حياة والدها الموسيقار فريد الأطرش لإثبات حقوق أبنائها (فريد،وآمال، وليلى، وجمال) فى تركة جدهم فريد الأطرش. وبحسب الخطاب الذى ننفرد بنشره لأول مرة فإن المهندس / حسن محمد نادر المقيد فى المنزل رقم 25 بشارع سليمان جوهر بالدقى، وبصفته وليا طبيعيا على أولاده القصر (فريد،وآمال، وليلى،وجمال)، قد أقام دعوى أحوال شخصية بمحكمة زنانيرى بشبرا، لإثبات أحقية أولاده فى تركة المرحوم فريد الأطرش، بموجب الوصاية الواجبة حيث أنهم أولاد ابنته المرحومة سميحة الشهيرة بميمى الأطرش والمتوفاة فى حياة والدها، وأن النزاع لايزال مطروحا أمام القضاء فإنه يرجو التنبيه بعد البت فى تركة المرحوم الأستاذ فريد الأطرش –حتى ينتهى النزاع قضاء أو رضاء. وحينما قامت نصف الدنيا بزيارة عنوان المهندس/ محمد حسن نادر وهو 25 شارع سليمان جوهر بالدقى، لم نجد أحدا يعرفه بالشارع أو سمع عنه، بل إن هذا العنوان قد أصبح برجا سكنيا حديث البناء حاليا. «ميمى وسمير» وفى أغسطس 1975 يكشف الفنان سمير صبري في حوار صحفي عن علاقته بميمي الأطرش قائلا:»كانت ميمى هى الحب الأول فى حياتى وعرفتها سنة 1955، وكنت طالبا فى كلية فيكتوريا، وأسكن فى عمارة «الشمس» المطلة على حدائق الأورمان، وكان يسكن فى نفس العمارة الدكتور إبراهيم عبده مدير المطبوعات، ويتردد عليه أهل الفن لأنه كان يقيم سهرات أسبوعية، حيث كان نجله كمال، وكان فريد الأطرش من أهم الحضور لهذه السهرات، وذات مرة كنت أذاكر معه فى منزلهم ولا يوجد أحد سوانا، حينما دق جرس الباب، ففتحته لأجد فتاة عمرها فى حدود الـ16 عاما، قصيرة القامة وممتلئة بعض الشىء، وبادرتنى بالسؤال: مدام إبراهيم عبده موجودة؟ -وسألتها: إنتى مين؟ أجابت بحياء:ميمى الأطرش بنت فريد الأطرش. وأفسحت لها المجال فدخلت صالون البيت، وانفردت بصديقى كمال عبده لأسأله: -هل أنجب فريد الأطرش هذه الفتاة..ومن مين؟ وأجابنى بلا مبالاة: -من سامية جمال. -فقلت له:أنا متأكد أن فريد لم يتزوج سامية جمال ولم ينجب منها. وعندما عدنا أنا وكمال الى حيث تجلس الفتاة وجدناها تبكى بحرارة، وقالت بصوت مختنق: -إنتم مستغربين إنى بنت فريد الأطرش..أيوه أنا بنته..ولكنهم يرغموننى على أن أقول إننى أخته. -فسألناها: من يرغمونك؟ -قالت: عمى ولم تقل أى عم بل راحت تبكى بحرقة، حتى وصلت حرم الدكتور عبده، وأخذتها فى حضنها واتصلت بفريد الأطرش ونحن نسمع المكالمة، حيث قالت له: -مش معقول يا فريد لازم تيجى.. البنت بتهدد بالانتحار وأنا هاستضيفها عندى. وحينما عرفت والدة كمال أن ميمى قالت لنا إنها ابنة فريد الأطرش ارتسم الغضب على وجهها وحذرتنا من الحديث فى هذا الموضوع نهائيا. وظلت ميمى شهرين فى بيت إبراهيم عبده، وتوطدت الصداقة بيننا وكنا نخرج معا، وذات مرة قالت لى: «أنا بنت فريد الأطرش من سيدة فقيرة وقد عشت مع جدتى، والدة فريد فترة طويلة، وكان عمى يشدد على ألا أذكر أننى ابنة فريد الأطرش، لأن ذلك سوف يؤثر على شهرته ومعجبيه، كما أن ميمى جمال الوحيدة التى تعطف على بشدة». وتقدمت فعلا لطلب يدها من فريد الأطرش عبر مدام إبراهيم عبده التى قالت لى إننى حينما ألتقى بفريد أقول له: -بطلب منك إيد أختك. ودعانا فريد للغداء بمنزله بالزمالك، حيث حضرت ميمى وحرم الدكتور إبراهيم عبده، حتى اختفت ميمى فجأة من منزل الدكتور إبراهيم عبده وقالوا لى إنها ذهبت لمنزل جدتها فى حلوان للإقامة معها. ويضيف سمير صبرى «بعد مدة طويلة التقيتها فى فرح أحد الأصدقاء وكانت شبه مريضة ومصابة بالهزال وقالت لى إن عمها هو من أخذها إلى منزل جدتها، حيث اختفت مرة أخرى بعد الفرح، وحينما سألت عنها حرم إبراهيم عبده قالت لى: ميمى اتجوزت وخلاص... واحد قريبها، سيبك منها وانتبه لدروسك. ولم ينس سمير صبرى كلمة ميمى الشهيرة «أنا هاموت صغيرة زى عمتى» وهى تقصد الفنانة أسمهان التى ماتت غريقة فى ريعان الشباب. وثيقة أخرى: بنت شرعية لفريد وهى عبارة عن خطاب موجه من محمود لطفى المستشار القانونى لجمعية المؤلفين والملحنين إلى الدكتور حنفى أبوالعلا المحامى –شارع طلعت حرب بالقاهرة، بخصوص عدم صرف مستحقات ورثة المرحوم فريد الأطرش حتى الآن عن الفترة من يناير حتى أغسطس 1975، حيث أرجع الخطاب ذلك إلى أن ورثة فريد الأطرش لم يقدموا للجمعية حتى الآن الأوراق اللازمة بما يثبت انتهاء النزاع فى الدعوى المقامة من المهندس حسن نادر أمام محكمة الأحوال الشخصية ببطلان إعلان الوراثة الصادر للسيد فؤاد الأطرش طبقا للخطاب المرسل من المهندس محمد حسن نادر فى 17 مايو 1975. الأم تكشف الحقيقة وبحسب المؤرخ الفنى وجيه ندى، فقد نشرت الصحافة وقتها صورا للسيدة علياء المنذر والدة فريد الأطرش على أحد البلاجات ومعها إحدى صديقاتها وأبناؤها وأيضا الطفلة (سميحة) ميمي فى سباحة بالماء، والصورة الأخرى لطفلة تقف على باب السياره الملاكى والتى تقودها جدتها علياء هانم، أما الصورة الثالثة فهى للزوجة ألمظ وهى تحمل كاميليا ابنة أسمهان وعمرها سنتان وتقف عن يمينها ابنتها سميحة ومعهما طفلة أخرى. ويشير ندى إلى أن السيدة علياء المنذر والدة فريد اعترفت فى حوار صحفى بميمى مشيرة إلى أن والدة ميمى وتدعى «ألمظ» من عائلة كريمة انقلب عليها الدهر فجاءت لتعيش معها فى حلوان كصديقة للأسرة ووقع فريد فى حبها، ونتج عن ذلك طفلة أطلق عليها «سميحة»وكان الدلع» ميمى»، حيث عقد فريد على «ألمظ» زواجا عرفيا واستمرت العلاقه بينهما إلى أن أنجبت. مفاجأة.. فريد الأطرش لديه 7 اشقاء وتكشف وثيقة اخرى حديثة عبارة عن خطاب من الموسيقار عمرو بطيشة بصفته رئيس جمعية المؤلفيين والملحنيين بتاريخ 26 مارس 2007،بخصوص مستحقات الفنان فريد الأطرش عن حقوق اداء الحانه واغانيه لدى الجمعية ،عن عدة مفاجأت منها انه بوفاة فريد الأطرش سنة 1974 اصبح شقيقه فؤاد الأطرش هو الوارث الوحيد،وبوفاة فؤاد الأطرش سنة 1995 اصبح نجله فيصل فؤاد الاطرش هو الوارث الوحيد لعمه فريد الاطرش دون شريك. وأنه في 10 فبراير 2006 ،وبعد 33 عاما من وفاة فريد الأطرش تلقت الجمعية خطاب من شركة المؤلفيين والملحنيين اللبنانة تطلب فيها الاستفادة من عائد مصنفات فريد الأطرش بموجب اعلان وراثة شرعى صادر من سوريا ومصدق عليه من السفارة المصرية فى بيروت. ويطلب عمر بطيشة فى نهاية الخطاب بصفته رئيس الجمعية ابطال الاعلام الشرعى الصادر بتوريث فؤاد الاطرش وفيصل فؤاد الأطرش ،والحصول على السند التنفيذى اللازم من المحاكم المصرية لتنفيذ حصر الارث الشرعى ،مع العلم ان السيد / فيصل فؤاد الاطرش تقدم الينا بحكم قضائى رسمى صادر من محاكم لبنان برقم20/75 بتاريخ 13 اذار 1975 يفيد وفاة فريد الاطرش وانحسار ارثه الشرعى فى شقيقه الوحيد فؤاد الاطرش وعدم اعتراض الاخوة لاب وهم ( منير ،انور، ملكة،اعتدال ، منيرة،كرجيه ، طلال ) على ذلك . ليكشف ذلك عن أن فريد الأطرش له 7 أشقاء لم يكن يعرفهم أحد. أما عن أحفاد فريد الأطرش «أولاد ابنته ميمى» أو «سميحة» فقد خسروا الصراع أمام المحاكم مع عمهم فؤاد الأطرش على نصيبهم فى تركة فريد بعدما قضت محكمة الأحوال الشخصية بالقاهرة بالحكم برفض الدعوى لانتفاء موجبات إثبات نسب المدعوة ميمي الأطرش لفريد الأطرش، تطبيقا للقاعدة الفقهية الولد للفراش لأن المدعين لم يقيموا الدليل على أن أمهم ولدت من زواج شرعي مع الموسيقار.

نشر فى العدد رقم
1460 بمجلة نصف الدنيا بتاريخ 2 فبراير 2018

الصور المرفقة
نوع الملف: jpg 1.jpg‏ (818.3 كيلوبايت, المشاهدات 106)
نوع الملف: jpg 2.jpg‏ (1.26 ميجابايت, المشاهدات 104)
نوع الملف: jpg 3.jpg‏ (789.4 كيلوبايت, المشاهدات 105)
نوع الملف: jpg 4.jpg‏ (1.30 ميجابايت, المشاهدات 105)

التعديل الأخير تم بواسطة : خليـل زيـدان بتاريخ 18/02/2018 الساعة 20h58
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 06/02/2018, 01h53
الصورة الرمزية د. احمد إساج
د. احمد إساج د. احمد إساج غير متصل  
مواطن من سماعي
رقم العضوية:785673
 
تاريخ التسجيل: août 2017
الجنسية: مصــرى
الإقامة: اْســــبانيا
المشاركات: 118
افتراضي رد: مستندات ووثائق الابنة المجهولة للموسيقار فريد الاطرش

ليسمح لي استاذ / سيف .. اعتقد مكان هذا
الموضوع هو مثبت الموسيقار فريد الأطرش
ولهذا يجب نقله إلي مثبته من قبل السادة
المشرفين مع الشكر لهم

__________________
د. احمد إساج
رد مع اقتباس
رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
طرق مشاهدة الموضوع

تعليمات المشاركة
You may not post new threads
You may not post replies
You may not post attachments
You may not edit your posts

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع إلى


جميع الأوقات بتوقيت GMT. الساعة الآن 23h47.


 
Powered by vBulletin - Copyright © 2000 - 2010, Jelsoft Enterprises Ltd