* : فاروقيات ام كلثوم (الكاتـب : samirazek - آخر مشاركة : عبدالرحيم رضوان - - الوقت: 12h00 - التاريخ: 18/10/2019)           »          تعلم العزف على الكمان Suzuki Violin Method (الكاتـب : منذر عبود - آخر مشاركة : nasser ahmed- - - الوقت: 03h46 - التاريخ: 18/10/2019)           »          طلبات نوتة أ / عادل صموئيل الجزء الثانى (الكاتـب : عادل صموئيل - آخر مشاركة : جابرسليمان - - الوقت: 00h48 - التاريخ: 18/10/2019)           »          دروس تعليم البيانو من البداية إلى الاحتراف- بالانجليزية (الكاتـب : nasser ahmed- - - الوقت: 00h10 - التاريخ: 18/10/2019)           »          الأوبرات العالمية مترجمة بالفيديو الى اللغة العربية (الكاتـب : nasser ahmed- - - الوقت: 23h34 - التاريخ: 17/10/2019)           »          وردة الجزائريــة (الكاتـب : سماعي - آخر مشاركة : نور عسكر - - الوقت: 22h50 - التاريخ: 17/10/2019)           »          خليفي أحمد (الكاتـب : ridha26 - آخر مشاركة : ابو رشيدة - - الوقت: 22h30 - التاريخ: 17/10/2019)           »          ليلى مراد (الكاتـب : سماعي - آخر مشاركة : ابوملاك - - الوقت: 21h37 - التاريخ: 17/10/2019)           »          مجلة الزهور مجلة أدبية فنية علمية (الكاتـب : عادل 63 - آخر مشاركة : عبدالرحيم رضوان - - الوقت: 20h45 - التاريخ: 17/10/2019)           »          محمد أمين (الكاتـب : Talab - آخر مشاركة : د.حسن - - الوقت: 19h24 - التاريخ: 17/10/2019)


العودة   منتدى سماعي للطرب العربي الأصيل > مجلس العلوم > موسوعة سماعي > ف

ف حرف الفاء

رد
 
أدوات الموضوع طرق مشاهدة الموضوع
  #1  
قديم 03/01/2013, 20h03
الصورة الرمزية علي سيف
علي سيف علي سيف غير متصل  
Banned
رقم العضوية:151031
 
تاريخ التسجيل: janvier 2008
الجنسية: مصرية
الإقامة: مصر
العمر: 53
المشاركات: 439
افتراضي فريدة محمد علي

فريدة محمد علي

ولدت الفنانة فريدة في مدينة كربلاء من محافظات وسط العراق عام 1963. نشأت في أسرة تشجع الفن .. كان والدها يعمل مترجما للغة الفارسية في الاذاعة العراقية.عُرفت فريدة في صغرها تلميذة منشدة في فرق المدارس الابتدائية والمتوسطة والفرق الجماهيرية التي قادها الاستاذ فاروق هلال في فترة السبعينيات والثمانينيات .. بعدها انضمت الى فرقة الفنان الهام المدفعي الذي بدوره كان من الفنانين الذين مزجوا وقدموا الأغاني التراثية مع الباند الغربي والموسيقى الغربية وكانت هذه من اولى تجاربها الفنية الاحترافية وفي وقت مبكر من عمرها .. وبهذا كشفت فريدة عن موهبة أصيلة وجيدة بصوتها الواعد وخاصة الغناء التراثي حيث غنت مع فرقة الهام المدفعي في عقد السبعينيات مع مقاطع صغيرة من المقامات العراقية وخاصة مقام الدشت الذي تغنيه بأسلوب خاص تماما, مازجه التعابير الفارسية بالتعابير العراقية لتحصل في النهاية على مقام دشت خاص وجميل باعتبار والدها من اصل فارسي ووالتها من اصل أذربيجاني فاختلطت هذه التعابير في البيئة العراقية البغدادية وعليه فهي تمتلك اسلوبا خاصا بها وتعتبر تجربة ناجحة بمقاييس نسبية آنذاك. وكموهبة واعدة جاء بها الفنان الكبير منير بشير الى فرقة التراث الموسيقي وطلب من الفنان حسين الأعظمي تدريبها وتعليمها بعض المقامات العراقية .. وبعدها أرتأى الفنان منير بشير على ان تتدرب الفنانة الفتية برفقة الة موسيقية.. فأعتنى عازف السنطور في الفرقة الفنان سعد عبد اللطيف بهذه الموهبة فانتظمت تدريباتها.. والذي اصبح زوجها بعد ذاك.. وقد اهتم بتوجيهها بالتدريبات المقامية مع الاَلة الموسيقية.. اتسمت الفنانة فريدة بسعة ادراكها وهدوئها التام وهي تمتلك نبوغا وقوة تأثير.. لكن لظروف عاجزة حالت عن عدم استمراراها بالفرقة لمدة قاربت الخمس سنوات بعد ولادة ابنها البكر عبد اللطيف في عام 1979 فقدت فريدة زوجها في الحرب العراقية الإيرانية استمر شعورها الكامن بالحنين للفن والغناء وبعد أن اصابها اليأس من عودة زوجها أنظمت فريدة كطالبة الى معهد الدراسات النغمية العراقي, من زملاء دفعتها الطيبين الذين خففوا عليها وطأة الذكرى المؤلمة الفنان الكبير كاظم الساهر, محمود انور, أحمد نعمة ,نصير شمة وكثير من الفنانين الذين اصبحوا من المشاهير الان.. فشعرت بأن الحياة تبتسم لها مرة أخرى. وشاء القدر ان تلتقي بالفنان الكبير محمد حسين كمر الذي كان من ضمن الهيئة التدريسية ليصبح زوجا لها ومهندسا لمسيرة حياتها الفنية. وقد رزقت منه بطفلة جميلة اسمتها ثربا.. وبهذا اصبحت مسيرة الفنانة القديرة عامرة بتلاحم الزوجين موسيقى وغناء. تعلمت الفنانة فريدة في فترة دراستها مقامات عديدة وصلت الى الاربعين مقام ويقول الفنان حسين الأعظمي لم اكن مدرسا لها بل مرشدا لموهبتها وبما تحتاجه لصقل هذه الموهبة وبهذا امتلكت فريدة الريادة بين قريناتها ممن أدين المقام العراقي من النساء على انها أول مطربة تحصل على شهادة دراسية أكاديمية في الموسيقىكانت فريدة على موعد مع الابتسامة الدائمة وكان اول حفل لها وهي لاتزال طالبة في السنة الثانية في المعهد أدت فيه مقام الأورفة بتدريب من الفنان ومدرسها حسين الأعظمي و ذلك عام 1985 على مسرح الرشيد في بغداد .. وقد اختارت فريدة قصيدة للشاعر الكبير معروف الرصافي


(رقت بوصف جمالك الأقوال.. ورأتك فافتتنت بك العذال)

غنت المقام وهي تترنم بكلمات الرصافي العذبة, ونجحت نجاحا كبيرا حتى أعيد بثه عدة مرات على شاشة التلفاز. كما غنت فريدة مقام حجاز النوى في الجزائر عام 2000.اصبحت فريدة مدرسة في المعهد بعد تخرجها منه وكانت هذه الريادة الثانية لفريدة فهي اول امرأة عراقية تقوم بتدريس المقام العراقي.تطرقت فريدة الى الأغنية الحديثة الى جانب المقامات, خاصة وان زوجها من اهم فناني العراق في مجال المقام والحانه والغناء الحديث, ومن هذه الأغاني أغنية (أحلى عتاب ) كلمات نزار جواد والحان محمد كمر وهو من المضمون التعبيري لمقام الخنبات عام 1985, ومن الأغاني التي كانت من تلحين وتوزيع الفنان القدير محمد كمر, (عليش تغيب), (مأصب), (حبيب الأمس). لقد انجزت الفنانة فريدة مجموعة من المقامات الصعبة مثل مقام الحجاز (ديوان وقام العجم عشيران) ومقام المخالف والنهاوند ومقام الشرقي رست ومقام البنجكاه ومقام الشرقي دوكاه واللامي ومقام الحويزاوي والهمايون ومقام الدامي والأوج والحكيمي ومقام الأوشار والجمال. . مع أدائها لقالب الشعر مع الأبوذية من سلالم موسيقية مختلفة مثل البيات والصبا والحجاز والسيكاه .. وهذه المقامات تميزت جميعها بتعابير المرأة المعاصرة.غنت فريدة في بقاع كثيرة من العالم وبأشهر المهرجانات الدولية رغم فترة الحصار الذي فرض على العراق خلال التسعينيات.هاجرت فريدة مع عائلتها واستقر بها المطاف في هولندا .. كانت نتائج التجربة النسوية في المقام من خلال صوتها اعطى نتائج غنية ومتنوعة ومازالت مستمرة بهذا العطاء .. وقد اصطبغت نتاجاتها الفنية المقامية بصورة عامة بنغمات الحزن والشجن والتطريب التي ليس من العسير فهم دوافعها أذا عرفنا ظروف حياتها التي تتصل بتعابيرها الغنائية.

المصدر / كتاب المقام العراقي بأصوات النساءللمؤلف حسين اسماعيل الاعظمي

وعنهـــــــــا أيضاً



تم ترشيحها من قبل مؤسسة راسا RASA ( دار ثقافات العالم في هولندا ) للمشاركة في مهرجان WOMEX2001ملتقى ومعرض موسيقى العالم والذي أقيم في مدينة روتردام الهولندية عاصمة أوربا الثقافية لعام 2001 وهذا المهرجان معادل و بمثابة مهرجان كان للسينما وقد اختيرت فريده من ضمن أفضل أربعة عشر فنانا عالميا للصعود على خشبة مسرح WOMEXتم اختيارهم من بين خمسمائة فرقة وفنان من مختلف أنحاء العالم في هذا المحفل العالمي للموسيقى.


رشحت عام 2003 من وزارة الثقافة العراقية لقب رائدة الغناء المقامي التقني النسوي للقرن العشرين.

منحت عام 2005 من دار القصة العراقية ومهرجان العنقاء الدولي ( قلادة العنقاء الذهبية ) .

منحت عام 2005 درع مهرجان القبانجي الدولي الأول الذي أقيم في كردستان العراق.



سجلت العديد من الأشرطة والأسطوانات الغنائية ألتي أنتجت من قبل عدد من شركات الإنتاج الفني في مختلف أنحاء العالم .

1- فريده ومقامات عراقية من انتاج شركة النظائر في الكويت 1987.

2- منوعات فريده من انتاج شركة بابل – العراق 1989.

وأنتجت لها سمرقند الهولندية الحديثة اسطوانتين هما:

3- اسطوانة ( موسيقى كلاسيكية من العراق ) 1998.

4- اسطوانة ( مقامات ومواويل عراقية ) 2000 فازت باستفتاء مجلة Song lines الإنكليزية.

5- اسطوانة ( الرحيل ) من انتاج شركة شمس وقمر الهولندية 2001.

6- أسطوانة ( التراث ) من أنتاج مؤسسة منير بشير 2003.

7- أسطوانة ( صوت الرافدين ) من أنتاج شركة لونك دستن الفرنسية العالمية 2003 .

8- أسطوانة(بغداد الأزل قصائد ومقامات ) من انتاج مؤسسة المقام العراقي في هولندا 2004 .

9- أسطوانة ( اشراقات ) من أنتاج شركة سنيل ري كورد وود كونكشن في هولندا 2005 .






التعديل الأخير تم بواسطة : نور عسكر بتاريخ 15/09/2015 الساعة 19h30
رد مع اقتباس
رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
طرق مشاهدة الموضوع

تعليمات المشاركة
You may not post new threads
You may not post replies
You may not post attachments
You may not edit your posts

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع إلى


جميع الأوقات بتوقيت GMT. الساعة الآن 14h21.


 
Powered by vBulletin - Copyright © 2000 - 2010, Jelsoft Enterprises Ltd