الموضوع: فتحيه أحمد
عرض مشاركة واحدة
  #1  
قديم 17/03/2006, 20h49
الصورة الرمزية samirazek
samirazek samirazek غير متصل  
مشرف
رقم العضوية:51
 
تاريخ التسجيل: novembre 2005
الجنسية: مصرية
الإقامة: مصر
العمر: 73
المشاركات: 634
افتراضي فتحيه أحمد

فتحية أحمد
مطربة القطرين
ولدت المطربة والممثلة فتحية أحمد الحمزاوى، وهى بالمناسبه شقيقة الفنانه رتيبه احمد وكدا مفيدة احمد مطربه اداعة الأسكندريه ، بحي الخرنفش بالقاهرة عام 1898 وهو نفس العام الذي ولدت فيه صديقتها العزيزة كوكب الشرق أم كلثوم واللتان جمعتهما صداقة حميمة نادرة لأكثر من ستين عاما.


كان والدها الشيخ أحمد الحمزاوي مطربا رخيم الصوت، ولمع فترة كمطرب ومنشد ومبتهل، وقد لحن كثيرا من الأغاني الإنتقادية والفكاهية كان يؤدي بعضها مع اثنين من المنشدين كثلاثي فكاهي تحت اسم ثلاثي الشيخ كعبولة ، ومن أشهر ألحانه "كعبولة الخفة" الذي يعتبر أصلا واضحا للحن قصيدة "مضناك جفاك" من شعر شوقي واقتباس محمد عبد الوهاب
لم يستمر الشيخ أحمد الحمزاوي في الغناء بعد أن استوى عود بناته المطربات: فتحية أحمد ورتيبة أحمد التي اشتهرت بديالوج التليفونات التي سجلته مع الشيخ أمين حسانين من لحن السيد شطا، وكذلك ديالوج "شوى العصارى يادره" بالإشتراك مع ملحن الديالوج الفنان الراحل إبراهيم فوزي
أما الابنة الثالثة فهي المطربة الراحلة مفيدة أحمد صاحبة الصوت الجميل والتي كانت مطربة إذاعبة الإسكندرية الأولى، وكانت مفيدة أحمد تسير على نهج أختها فتحية أحمد في المحافظة على التراث الغنائي التقليدي
درست فتحية أحمدالغناء على أئمة الملحنين، وخاصة أستاذ أم كلثوم الأول الشيخ أبو العلا محمد الذي لحن لها خصيصا لحنا جديدا لقصيدة "كم بعثنا مع النسيم سلاما"، وذلك بعد أن غنتها أم كلثوم ولكن من لحن الدكتور أحمد صبري النجريدي.اشتركت فتحية أحمد في شبابها بالمسرح الغنائي كمطربة ممثلة، وتنقلت مع الفرق المسرحية الغنائية بين مصر وبلاد الشام والعراق، ومن أجل هذا أطلق عليها لقب مطربة القطرين، كما كان يطلق على الأديب الكبير خليل مطرانشاعر القطرين، ومن المفارقات العجيبة أن فتحية أحمد كانت ضعيفة في القراءةوالكتابة، ولكن ذلك لم يحل دون إتقانها لتمثيلها أو غنائها بالمسرح أو السينما بعد ذلك أو غنائها بمصاحبة التخت في الحفلات أو الإذاعات العربية.
وفي مجال المسرح الغنائي في سنواته الخصبة (1917-1927) غنت فتحية أحمد لشوامخ الملحنين "داودحسني ، محمد كامل الخلعي، السيد درويش البحر، إبراهيم فوزي"، وقد اعتزلت فتحية أحمدالمسرح في نهاية الأربعينيات حيث قامت ببطولة المسرحية الغنائية "يوم القيامة" من لحن زكريا أحمد، وقد أضيف لهذه المسرحية اللحن المعروف "يا حلاوة الدنيا" خصيصا لكى تغنيه فتحية أحمد.
ولما أنتجت شركة أفلام الشرق "عبد الله أباظة، عبد الحليم محمود علي، لأم كلثوم" فيلم "عايدة" الذي تضمن ملخصا باللغة العربية الفصحى لأوبرا "عايدة" ونظمها أحمد رامي، فقد اشتركت غنائيا فتحية أحمد بدور ابنة الملك المصري الأميرة أمينيرس أمام أم كلثوم التي قامت بدور عايدة جارية الأميرة، وهي في نفس الوقت ابنة ملك الحبشة، وقام الراحل إبراهيم حمودة بدور القائد المصري المنتصر "راداميس" على أن صورة فتحية أحمد لم تظهر على الشاشة، بل كانت دوبلاجا للممثلة فردوس حسن.
أما في مجال الغناء على التخت فقد غنت فتحية أحمد ألحانا كثيرةمن التراث ومن الغناء العصري، فقد غنت من ألحان محمد عثمان وعبده الحامولي وأبوالعلا محمد وزكريا أحمد ومحمد عبد الوهاب ورياض السنباطي وأحمد صدقي ومرسي الحريريومحمد قاسم والمهندس الزراعي عبد الفتاح بدير ومن الطريف أن فتحية أحمد قدغنت لحنا اصبح اشهر ماغنت وكان من تلحين استاذ الجيل صفر بك علي وهو طقطوقة:" ياريت زمانك وزماني يسمح ويرجع من تاني"، كانت أغنية الموسم في الثلاثينيات وكانت تباع أسطواناتها في مسرح برنتانيا حيث كانت تغني هذه الطقطوقة هناك
وبهذا فقد سبق هذا التقليد ماكان يحدث بعد ذلك في سينما قصر النيل بعشرين عاما عندما كانت تغني صديقتها أم كلثوم ابتداء من الخمسينيات وتباع اسطوانة الأغنيه الجديدة فى نفس الدار التى التى اقيمت فيها حفلة أم كلثوم. ولقد عرفت فتحية أحمد بقلبها الطيب وضحكتها الصافية العالية، وفارقتها الحياة في الخامس من ديسمبر عام 1975 عقب رحيل صديقة العمر ام كلثوم.

المصدر : بيروتنا ...بتصرف


التعديل الأخير تم بواسطة : نور عسكر بتاريخ 15/09/2015 الساعة 19h28
رد مع اقتباس