المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : متحف عبد الوهاب بمعهد الموسيقى العربية


samirazek
25/04/2009, 18h12
متحف عبد الوهاب بمعهد الموسيقى العربية


قطعة حية من الفن والتاريخ، يجسدها متحف الموسيقار محمد عبد الوهاب بمعهد الموسيقى العربية بالقاهرة، الذي قررت دار الأوبرا المصرية فتحه مجانا أمام الجمهور على مدار الأسبوع الجاري، بمناسبة احتفالية وزارة الثقافة بمرور 108 أعوام على ميلاده، وكذلك متحف الآلات الموسيقية بالمعهد نفسه.

ويشكل معهد الموسيقى العربية محطة رئيسية في مسيرة عبد الوهاب الفنية، فقد استقبله المعهد مغنيا في عام 1923 أمام الملك فؤاد في حفل افتتاح المعهد، واستقبله ثانية عام 1931 طالبا، وهاهو يستقبله مجددا بمتحفه الدائم بالطابق الثاني تخليدا لذكراه، وتوثيقا لتراثه الموسيقى.

فور دخولك إلى المتحف يطالعك على مدخله ملصق يمثل عبد الوهاب في مراحله الثلاث: الطفولة والشباب والشيخوخة.

وبالقرب منه يوجد العود الذي أبدع عبد الوهاب على أوتاره ألحانه وأغانيه، إلى جانب عصا قيادة من الأبنوس الأسود كان استخدمها في قيادة الفرق الموسيقية العسكرية في تأدية النشيد الوطني المصري «بلادي بلادي» الذي كان لحنه الموسيقار الراحل فنان الشعب سيد درويش،

وأعاد توزيعه محمد عبد الوهاب. وتجسد معروضات القاعة الأولى نشأة عبد الوهاب في حارة برجوان بحي باب الشعرية، وصورة لبيته الذي عاش به والذي لا يزال قائما حتى الآن، واسمه محمد عبد الوهاب محمد أبو عيسى الشعراني، وبالحي مسجد يحمل اسم الشيخ الشعراني، كما توجد بالقاعة صورة لتمثال عبد الوهاب في باب الشعرية.

وفي خزانة زجاجية في هذه القاعة توجد بطاقته الشخصية وصور تمثله في مراحل سنه من الصبا حتى الشيخوخة، وأخرى تصور علاقته مع أمير الشعراء أحمد شوقي التي تعد من أهم مراحل حياته، حيث تبناه شوقي منذ صغره واشتركا معا في الكثير من الأعمال من بينها «في الليل لما خلي» التي غناها محمد عبد الوهاب في حفل افتتاح معهد الموسيقى العربية، وأوبريت مجنون ليلى.

وتضم خزانة زجاجية أخرى، تحمل عنوان «البدايات الفنية»، صورا له مع فرقة عبد الرحمن رشدي، وفرقة نجيب الريحاني، وصورا له مع الفنانة فاطمة رشدي وهما طفلان صغيران.

وتضم خزانة أخرى الاسطوانة البلاتينية، وهي من أهم ما كان يعتز به عبد الوهاب، كونه أول عربي يحصل على هذه الاسطوانة، وثالث موسيقار على صعيد العالم من شركة «اي ام أي» عن مبيعات أغانيه، وحصل عليها عام 1978.

وتضم الخزانة نفسها صورة لعبد الوهاب وهو يغني في افتتاح المعهد على شرف الملك فؤاد.

وضمت خزانة ثالثة حملت عنوان «عبد الوهاب والإذاعة المصرية» صورا له مع بعض الفنانين والمثقفين، بينها صورة جمعته مع الأديب سعيد فريحه، والإذاعية سامية صادق، وصورة أخرى له وأم كلثوم، وتحمل الصورة تعليق «لقاء السحاب» الذي أطلق على لقائهما الأول في أغنية «انت عمري» التي لحنها لها بناء على طلب خاص من الرئيس المصري الراحل جمال عبد الناصر في عام 1964.

ووضع في نفس المكان أول ميكروفون استخدمه عبد الوهاب عام 1934 في أول أغنية غناها في الإذاعة المصرية كأول مغن يغني فيها، والطريف أن عبد الوهاب حافظ على استخدام هذا الميكروفون خلال غنائه في الإذاعة المصرية حتى رحيله.

كذلك هناك ثلاثة عقود موقعة بين عبد الوهاب والإذاعة المصرية، بينها عقد موقع في عام 1945 يبرز تقاضيه 300 جنيه مصري عن الأغنية التي يقدمها للإذاعة، ويعتبر هذا المبلغ في تلك الفترة كبيرا جدا.

وفي غرفة أخرى للعرض السينمائي وضع عليها عنوان «عبد الوهاب والسينما» حيث تعرض أفلام عبد الوهاب على شاشة بلازما، ومن المعروف أن عبد الوهاب قدم 9 أفلام في السينما المصرية، 7 منها لعب فيها دور البطولة، واثنان ظهر فيهما كضيف شرف.

والأفلام التي يتم عرضها في القاعة هي: «الوردة البيضا» من إنتاج عام 1933 و«دموع الحب» إنتاج 1935، و«يحيا الحب» 1938، و«يوم سعيد» 1940، و«ممنوع الحب» و«رصاصة في القلب» 1944، و«لست ملاكا» 1946، وجاء آخر فيلمين ظهر فيهما كضيف شرف وهما «غزل البنات» 1949 و«منتهى الفرح» 1963، ولم يظهر بعدها في أي فيلم.

وفي غرفة ثانية وضع الأورغ الخاص به، وهو أول من أدخل الآلات الغربية في ألحانه، مع صورة له وهو يعزف على نفس الأورغ في منزله إلى جانب مدونات موسيقية. حول المتحف، يؤكد مديره أحمد رشاد أن «المدونات الموسيقية التي قدمت للمتحف تثبت أن عبد الوهاب كان يعرف كتابة النوتة الموسيقية وأن لا صحة لمقولات أشارت إلى جهله بها».

ويشير رشاد في هذا الصدد إلى خزانة الاسطوانة البلاتينية، حيث وضعت صورة عبد الوهاب في افتتاح معهد الموسيقى العربية ومحضر قبوله طالبا فيه عام 1931، حيث درس فيه لمدة عام ونصف إلى أن أرسله أمير الشعراء إلى فرنسا لدراسة التأليف الموسيقي.

وفي جناح خاص، يعرض المتحف عددا كبيرا من الأوسمة التي حصل عليها موسيقار الأجيال، بينها وسام الاستقلال الليبي عام 1955، ووسام الكوكب الأردني مرتين، ووسام من عمان يعتبر الأغلى؛

إذ تصل قيمته إلى المليون جنيه لأنه مصنوع من البلاتين ومرصع بالماس، إلى جانب وسام الأرز اللبناني مرتين، أولهما عام 1972 وثانيهما 1991 بعد وفاته ببضعة أشهر، وكذلك وسام من ولاية لوس انجليس والتلفزيون العربي الأميركي، وعصا القيادة الموسيقية من لندن وهي مصنوعة من العاج الملبس بالفضة وقاد بها الفرقة الماسية خلال تقديمها حفلا له هناك.

وحصل عبد الوهاب من مصر على أعلى أوسمة الدولة، فقد منحه الرئيس الراحل جمال عبد الناصر وسام الاستحقاق المصري وقلادة الجمهورية، ومنحه الرئيس الراحل محمد أنور السادات شهادة الدكتوراه الفخرية من أكاديمية الفنون إلى جانب منحه رتبة لواء العسكرية. كما منحه الرئيس محمد حسني مبارك قلادة النيل وأمر بإقامة جنازة عسكرية له عند رحيله، ودعمت دار الأوبرا المصرية حصوله على جائزة الدولة التقديرية سنة 1970 إلى جانب طبع عملتين ذهبية وفضية من فئة الخمسة جنيهات حملت صورة عبد الوهاب عام 1993.

وفي الجناح الأخير بالمتحف، صمم نموذج يماثل بيته، ويضم غرفة نومه وسريره ودولاب ملابسه والبدلة العسكرية التي كان يقود يها الفرق الموسيقية العسكرية، والبدلة السموكنج التي ظهر بها في فيلم «الوردة البيضا» وبعض ربطات العنق والروب والساعة والنظارات الخاصة به.

وبين غرفة النوم ومكتبه في ممر يوصل بينهما مجموعة من السيوف والخناجر المصنوعة من الذهب والفضة، مهداة له من الملك عبد العزيز آل سعود، والسلطان قابوس، ومنحوتة لمسجد قبة الصخرة المصنوعة من الصدف الطبيعي ومنحها له القائد الفلسطيني الراحل ياسر عرفات. كما تطالعك صور تجمعه مع أبنائه الخمسة (ولدان وثلاث بنات)،

إلى جانب صور أخرى مع أحفاده، وصورة مع زوجته الأولى إقبال نصار، وملصق كبير له وأحفاده، والصورة الأخيرة مع نهلة القدسي كتبت عليها مقولة له تقول «أكثر ما يسعد الرجل أن يجد الحب داخل منزله والاحترام خارجه».

ويضم المتحف غرفة مكتبه، حيث ترى المكتب الذي كان يجلس عليه إلى جانب صور لأحفاده وأبنائه في الغرفة، والبيانو الخاص به، إلى جانب الكرسي الهزاز الذي كان يجلس عليه حتى رحل عن عالمنا في 3 مايو عام 1991 عن عمر زاد على التسعين عاما بشهرين.
المصدر :جريدة البشاير 4 آذار (مارس) 2009

الفنان عبدالله المسيليم
19/07/2011, 15h16
كنت اتمنى لو ارفق مع الموضوع صورا للمتحف .. فانا اتشوق واتوق لرؤيته ..
مع خالص التمنيات

Hisham Saadawi
19/07/2011, 15h48
هذه بعض الصور لمتحف موسيقار الأجيال

الفنان عبدالله المسيليم
20/07/2011, 08h59
الشكر والامتنان سيدى لهذه الروائع والنوادر .. ولو انى اطمح بالمزيد فهذا نهر لا يروى شاربه:emrose:

Hisham Saadawi
20/07/2011, 10h34
صدقت بالفعل .. هذا أدق توصيف .. "نهر لا يروى شاربه"

تحياتى

sukrat2500
26/07/2011, 17h09
شىء جميل فعلا و دة أقل شىء ممكن يتعمل لعملاق الموسيقى العربية

عماد حمدى
29/09/2012, 01h27
اسعدنى كثيرا الموضوع - ولحداثة عضويتى هنا وحين وجدت الموضوع احببت ان اضيف بعض الصور التى تخص متحف عبد الوهاب - وسوف اروى لكم ان شاء الله قصة انشاء المتحف خطوة بخطوة .. اترككم مع الصور وانتظرونى لانى كنت ممن ساهموا فى انشاء هذا المتحف العظيم .

http://www.sama3y.net/forum/attachment.php?attachmentid=301498&d=1348881714

http://www.sama3y.net/forum/attachment.php?attachmentid=301499&d=1348881714

http://www.sama3y.net/forum/attachment.php?attachmentid=301511&d=1348881919

http://www.sama3y.net/forum/attachment.php?attachmentid=301507&d=1348881807